الكويت.. زيادة أزمة الوافدين العالقين في الترانزيت
الكويت.. زيادة أزمة الوافدين العالقين في الترانزيت

أحدث القرار الجديد الذي أصدرته السطلت الكويتية بشأن تمديد تعليق دخول الغير الكويتين ضربة قاصمة للوافدين العالقين في دول الترانزيت.

هذا وقد اكد مصدر مطلع  أن عدد العالقين في طريقهم إلى الكويت في الإمارات تجاوز 3000 شخص بعضهم امتدت إقامته لما يناهز الشهرين، بعد القرارات المتلاحقة من قبل السلطات في الكويت في شأن دخول الوافدين عبر المطار وافاد المصدر ان هؤلاء العالقين يعانون الامرين إذ تزداد نفقاتهم يوماً بعد الآخر  فلا هم يستطيعون العودة إلى بلادهم، أو القدوم إلى الكويت.

من جانبها قامت السلطات الاماراتية بتمديد  تأشيرة دخول الوافدين الذين انتهت مدة تاشيراتهم الى 31 مارس القادم وذلك مراعاة لأوضاعهم الإنسانية  فيما يتحمل من دخلوا بتأشيرة إمارة الشارقة تكلفة تجديد تأشيرتهم، انتظاراً لفتح المطار في الكويت.

الا أن الكثير من المقيمين قد استبشروا  بالتعميمات الصادرة أخيراً، قبل تعليق حركة الطيران مجدداً، وقاموا بالفعل بإجراء حجوزات الحجر الفندقي المؤسسي والفحوصات، بمدخراتهم، إلا أن قرار التعليق جاء صادماً، إذ لن يستطيعوا استرداد ما دفعوه في الوقت المناسب، وباتوا بين نارين، الاستمرار في «الترانزيت» أو العودة إلى بلادهم، ولكن في الحالتين يحتاجون إلى نفقات، لم يعودوا قادرين على سداده هذا وفقا لما نشرته صحيفة الراي.