اكتشاف دواء جديد من نوعه فعال لمصابي كورونا
اكتشاف دواء جديد من نوعه فعال لمصابي كورونا

وزارة الصحة الإماراتية تُصدق على تداول عقار جديد من نوعه،و تمت الموافقة عليه من منظمة الغذاء والدواء الأمريكية "FDA"، فعال لمصابي كورونا وحقق نتائج مذهلة وخرافية، تعرف عليه الان.

صرحت وزارة الصحة الإماراتية، بالاستخدام الطارئ لدواء جديد فعال ضد كورونا، أنتجته شركة "GSK" العالمية لتغدو الإمارات الأولى عالميا في استخدامه، بعد تصديق وموافقة هيئة الغذاء والدواء الأمريكية "FDA" على الاستخدام الطارئ له .

وسوف يساعد هذا الدواء في التقليل من عدد الحالات التي تستدعي الدخول إلى المستشفى لأكثر من 24 ساعة وخفض عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا، بنسبة تصل إلى 85% عند إعطائه للمرضى كعلاج مبكر.

ووافقت دولة الإمارات الاستخدام الطارئ لدواء "Sotrovimab- VIR-7831" الذي يعتمد على "الأجسام المضادة أحادية النسيلة" لعلاج المصابين ممن تبلغ أعمارهم 12 عاما فأكثر و الذين يواجهون خطرا كبيرا للإصابة بأعراض "كوفيد – 19" الحادة والدخول الى المستشفى بسبب مضاعفات المرض.

وذكر عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع أن هذا الانجاز النوعي يأتي في إطار حرص دولة الإمارات على ترسيخ ريادتها وأسبقيتها في الاستجابة الفعالة للجائحة كنموذج يحتذى عالمياً من خلال استقطاب وتوفير الأدوية المبتكرة التي ثبتت فاعليتها وكفاءتها.

الامارات تنتج دواء جديد مبتكر وفعال لمرضى الكورونا

 ليس هذا فقط، بل وإجازتها ضمن بروتوكولات العلاج بما يساعد بشكل كبير في تسريع تعافي المرضى وتقصير مدة البقاء في العناية المركزة وخفض الوفيات، علاوة على متابعة إجراء الفحوصات وتوفير اللقاحات ضمن صدارة دول العالم في التعامل بكفاءة مع جائحة "كوفيد 19".

وأردف أن هذا الإنجاز يعد إنجاز من القيادة الرشيدة على تذليل أفضل الإمكانات والموارد وحماية المكتسبات التي تحققت خلال الفترة السابقة على المستويات جميعا.

 مشدداَ على أهمية الشراكة بين القطاع الصحي في الدولة والمؤسسات البحثية العالمية والقطاع الخاص الطبي والدوائي والاعتماد على العلوم والابتكار.

وتابع قائلاَ: "لعل هذا يعتبر أحد الدروس المستفادة من جائحة "كوفيد-19" التي بينت فيها دولة الإمارت نجاحها في مواجهة أكبر أزمة صحية في التاريخ الحديث .. لأن اكتشاف الحلول المبتكرة والعلاجات من أجل تقديم رعاية صحية متميزة وفعالة لاسيما خلال انتشار الأوبئة يمكن أن يساعد الحكومات على مواجهة الأزمات الصحية بصورة أكثر فعالية ونجاح".