طبيب يؤكد 200% زيادة في إصابات كورونا.. والوضع خطير جداً
طبيب يؤكد 200% زيادة في إصابات كورونا.. والوضع خطير جداً

أكد أحد مشرفي فريق مكافحة العدوى بمستشفى الملك فهد بجدة، أن استهتار البعض وشعورهم بالأمان، وراء زيادة الإصابة بـ«كورونا المستجد» خلال الفترة الماضية.

وأوضح الدكتور علي الزهراني، خلال مداخلة مع «الإخبارية»: «الأوضاع كانت تحت السيطرة، إلا أنه خلال الأيام القليلة الماضية، رُصدت بعض التفشيات، وازدياد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وارتفاع المنحنى بنسبة 200% مقارنةً بأقل بنقطة تم الوصول إليها في بداية يناير. وخلال اليومين الماضيين كسرنا حاجز الـ300 إصابة صعودًا».

وأوضح الزهراني: «ارتفاع الإصابة يعني أنه ستكون هناك زيادة في الحالات الحرجة والوفيات؛ الأمر الذي سيخلق ضغطًا على أسرَّة العناية المركزة، ويضع عبئًا كبيرًا على النظام الصحي.. أكبر مؤشر على أن الأوضاع لدينا أصبحت على عكس ما كانت عليه في السابق، أن وزارة الداخلية فرضت بعض القيود لحماية المواطنين والمقيمين».

واوصل حديثة قائلاً: «المرحلة الحالية حساسة وخطيرة، ويجب علينا المزيد من الالتزام والحذر.. والتخوف الآن من تهاون وتراخي البعض، وأعتقد أن شعور البعض بالأمان جعلهم يتهاونون في اتخاذ الإجراءات الوقائية ظنًّا منهم أن خطر الفيروس اضمحل وانتهى.. وهذا الأمر غير صحيح على الإطلاق».