فاعلية لقاح كورونا التجريبي «الكوبي» يعلنن نتائجهُ
فاعلية لقاح كورونا التجريبي «الكوبي» يعلنن نتائجهُ

قامت مجموعة دوائية حكومية، بالإعلان أن اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد " كوفيد - 19 " التجريبي «الكوبي»، بالكشف عن مدي نتائجه، وفاعليته تحقق نتائج مذهلة، تعرف على اسم اللقاح الان.

حيث قامت مجموعة دوائية كوبية، حكومية، بالإعلان أن اللقاح التجريبي «عبد الله»، الذي يتم تطويره في أحد مختبراتها لمكافحة فيروس كورونا، أظهر فاعليته ضد «كوفيد - 19» بنسبة 92.28 %.

حيث تم الإعلان في تغريدة على موقع التواصل الإجتماعي الشهير «تويتر»، قالت مجموعة «بيوكوبافارما» التي يتبع لها «مركز الهندسة الوراثية والتكنولوجيا الحيوية»: إن «عبد الله، اللقاح الذي يطوره مركز الهندسة الوراثية والتكنولوجيا الحيوية، يظهر فعالية بنسبة 92.28 % بعد ثلاث جرعات.

وقد كان اللقاح التجريبي في المرحلة النهائية من التجارب السريرية ومن المتوقع أن يحصل في أواخر يونيو الجاري أو مطلع يوليو القادم على ترخيص رسمي من السلطات الكوبية باستخدامه، وسارع الرئيس الكوبي ميجيل دياز كانيل إلى تهنئة بلاده على هذا الإنجاز.

حيث تم الإعلان في تغريدة على موقع التواصل الإجتماعي الشهير «تويتر»، قال دياز كانيل الذي تخضع بلاده لحظر أمريـكي إن «علماءنا في معهد فينلاي ومركز الهندسة الوراثية والتكنولوجيا الحيوية الذين يواجهون جائحتين (كوفيد والحظر) تغلبوا على كل الصعاب وأعطونا لقاحين فعالين للغاية: سوبيرانا 2، وعبد الله.

حيث قد كان معهد فينلاي للقاحات أعلن يوم السبت أن لقاح «سوبيرانا 2» الذي يطوره يؤمن فعالية بنسبة 62 في المائة بعد تناول الجرعة الثانية من ثلاث جرعات يجب أن يتلقاها المرء لتحصينه بالكامل ضد «كوفيد - 19».

حيث قد قام بالإعلان حينها مدير المعهد فيثنتي بيريز للصحفيين إن هذه النتيجة «مريحة» لأنها تشمل النسخ المتحورة من الفيروس المنتشرة حاليًا في كوبا. ومن المتوقع أن يحصل هذا اللقاح التجريبي أيضًا على الترخيص الرسمي باستخدامه قريبًا.

وقامت الحكومة الكوبية بتحديد هدفًا يقضي بتلقيح 70 % من سكان البلاد البالغ عددهم 11.2 مليون نسمة بحلول أغسطس، على أن يتم تلقيح الجميع قبل نهاية السنة.

وفي وقت سابق، قامت منظمة الصحة العالمية بالرد على الجدل الثائر حول استخدام لقاح كورونا للأطفال هل هو مناسب أم يؤثر عليهم في المستقبل وكانت اجابتهم التالي:

وقد ذكرت اليوم وكالة الأدوية الأوروبية الجمعة، أنه يمكن استخدام اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) الذي تنتجه شركة فايزر/ بيونتك للأطفال الذين تصل أعمارهم 12 عاما وما بعده.

وأوضح ماركو كافاليري، مدير استراتيجيات اللقاحات في الوكالة اليوم الجمعة، إن البيانات بينت أن اللقاح آمن للأطفال ويبدو أنه فعال في مساعدتهم على مقاومة العدوى، مع عدم وجود علامات على وجود آثار جانبية خطيرة.

وبذلك القرار يصبح لقاح فايزر الأول الذي تتم الموافقة على استخدامه لأي شخص دون سن 16 عاما في أوروبا، ويبقى ان تقوم المفوضية الأوروبية بالتصديق على قرار الوكالة، ولكن هذا يعتبر إجراء شكليا.

ومن الجدير بالذكر انه تمت الموافقة بالفعل على تطعيم الأطفال بلقاح فايزر/بيونتك في الولايات المتحدة وكندا، كما تقدمت شركة مودرنا بطلب للموافقة على استخدام لقاحها للشباب أيضاَ.