هل يوجد تعارض بين لقاح كورونا والمضاد الحيوي؟.. الصحة تُجيب
هل يوجد تعارض بين لقاح كورونا والمضاد الحيوي؟.. الصحة تُجيب

قامت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية، بالإجابة علي السؤال المتداول " هل يوجد تعارض بين لقاح كورونا والمضاد الحيوي؟ ".

حيث قامت وزارة الصحة السعودية بالإعلان عن عدم وجود تعارض بين تلقي لقاح فيروس كورونا المستجد " كوفيد - 19 " وتناول المضادات الحيوية الموصوفة من قبل الطبيب.

وتابع حساب «الصحة 937» التابع لوزارة الصحة السعودية بالإعلان عبر موقع التواصل الإجتماعي الشهير تويتر ردًا على استفسار من أحد المواطنين، أنه «لا يوجد تعارض، ويمكنك تناول الأدوية الموصوفة للحالة من الطبيب المعالج».

حيث قام المواطن بالإعلان في استفساره قائلاً، هل يتعارض تناول المضاد الحيوي مع تطعيم فايروس كورونا؟.

وتابعت وزارة الصحة السعودية بالإشارة إلى أن الفئات الممنوعة من أخذ لقاح فايروس كورونا المستجد «فايزر أو أسترازينكا»، هي:

ـ من لديه حساسية مفرطة معروفة للقاحين أو أحد مكوناتهما «بعد الجرعة الأولى».

ـ الحوامل.

- أقل من ١٨ سنة.

وفي وقت سابق، قامت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية، بالكشف والإجابة عن السؤال المتداول " هل يوجد تعارض بين ديكلوفيناك وكلوبيدوجريل؟ ".

وتابعت وزارة الصحة السعودية، بالتأكيد اليوم الاثنين، علي وجود تعارض بين دوائي رابيدوس «ديكلوفيناك» وبين إسبرين وبلافيكس «كلوبيدوجريل».

وتابعت وزارة الصحة السعودية، بالإعلان إن هذا التعارض يستدعي تقييمًا طبيًا، وللتعرف معرفة تفاصيل الحالة وتقديم الاستشارة والإفادة بشكل كافي يتم التواصل مع الوزارة.
 
حيث كان هذا رداً من وزارة الصحة السعودية، على تساؤل وردها الوزارة عبر حسابها الرسمي «الصحة 937»، قالت فيه إحدى المستفيدات: هل يتعارض رابيدوس مع الإسبرين والبلافيكس ومضاد دالاسين سي؟، وهل ينفع للشخص الذي سبق أن تعرض لجلطة دماغية؟.

وفي وقت سابق، قام مختبر أمريكي بإكتشاف سلالة مزدوجة جديدة من فيروس كورونا المستجد " كوفيد - 19 ".

حيث قام مختبر أمريكي بإكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد " كوفيد - 19 " في ولاية كاليفورنيا، أطلق عليها السلالة المزدوجة.

وتابع أستاذ الأمراض المعدية في جامعة كاليفورنيا، بيتر تشين، بالإعلان أن السلالة الجديدة بأنها أكثر خطورة. 

وتابع أستاذ الأمراض المعدية بالإعلان إن هذه السلالة يمكن أن تكون معدية بصورة أكثر من السلالة الأصل التي ضربت ولاية في الهند بحوالي 20 %.

وتابع بالتوضيح أن هذه السلالة الجديدة أكثر قابلية للانتشار، نظرا لوجود طفرتين فيها.

وقام بالإعتبار أنه من السابق لأوانه الحسم بخصوص مسألة مقاومة هذه السلالة للقاحات الموجودة حالياً.

وفي وقت سابق، اعلنت منظمة الصحة العالمية، توضيحاً سهلاً طريقة حماية اللقاحات لجسم الإنسان من الإصابة بالأمراض وتفسير لمعنى ودور مسببات الأمراض والأجسام المضادة والعلاقة بينهما، ضمن جهودها لمكافحة أزمة فيروس كورونا.
 
وتوضح مقاطع الفيديوجرافيك التي نشرتها المنظمة من خلال حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن جسم الإنسان يحتوي على آلاف الأجسام المضادة المختلفة، وأنه يتم تدريب كل جسم مضاد (أو خط الدفاع الأمامي)  ومحاربة مسببات الأمراض. لكن عندما يهاجم عامل مُسبب لمرض جديد جسم الإنسان، فإنه يستخدم مضاداً جديدًا ربما لا تستطيع الأجسام المضادة التعرف عليه.