وزارة الصحة تصدر إجراءات ضرورية لمواجهة مخاطر المرحلة الحالية من كورونا
وزارة الصحة تصدر إجراءات ضرورية لمواجهة مخاطر المرحلة الحالية من كورونا

قامت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية، بالكشف عن إجراءات ضرورية وهامة لمواجهة مخاطر المرحلة الحالية من فيروس كورونا المستجد "كوفيد - 19".

حيث قام المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي بالمملكة العربية السعودية، بالتأكيد على أهمية الإلتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

حيث قام «متحدث الصحة»، بالمتابعة عبر حسابه الرسمي علي موقع التواصل الإجتماعي الشهير تويتر، «في المرحلة الحالية يجب التقيد والالتزام بالتعليمات التي صدرت لحمايتنا جميعًا -بإذن الله- وليست المسؤولية بأن يحمي الإنسان نفسه فقط، وإنما يحمي أحبابه وأسرته والمجتمع.. لا تجامل على حساب صحتك».

حيث قامت وزارة الصحة السعودية، بالإعلان عن تسجيلها لـ 4 حالات وفيات بفيروس كورونا المستجد، وتسجيل 298 حالة تعافٍ؛ ليكون إجمالي عدد الحالات المتعافية (361.813) حالة، حيث قامت وزارة الصحة السعودية بدعوة الجميع إلى الحرص على غسل اليدين بالماء والصابون فهو أهم وسيلة للوقاية من فيروس كورونا، بالإضافة إلي أنه على كل شخص من الضروري عليه عند خروجه من المنزل لبس كمامة سواء طبية أو قماشية أو غطاء محكمًا على الأنف والفم، ويُستثنى من ذلك من كان بمفرده في مكان مغلق، كما جددت التوصية لكل مَنْ لديه أعراض بالتوجه لعيادات تطمن التي هيأتها لخدمة مَنْ يشعر بأعراض الفيروس.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية، أن الجرعة الثانية من لقاح كورونا يشترط أن تكون من نفس الشركة المنتجة للجرعة الأولى.
 
وأوضح حساب «الصحة 937» التابع للوزارة –من خلال تويتر- ردًا على سؤال من مواطن بهذا الشأن، أنه «عند تلقي الجرعة الأولى من لقاح فايروس كورونا، فإنه ينبغي أن تكون الجرعة الثانية من نفس الشركة المنتجة».

وقال المواطن في سؤالة، إنه أخذ الجرعة الأولى من لقاح كورونا من نوع فايزر، فهل يتم إعطاؤه من نفس نوع اللقاح في الجرعة الثانية؟.

حيث أوضحت وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية، أنه إذا كانت الحالة المؤكدة المصابة بكورونا يصاحبها وجود أعراض: فيكون الشفاء بعد مرور 10 أيام على الأقل منذ ظهور الأعراض، بشرط مضي آخر 3 أيام منها على الأقل بدون ارتفاع بالحرارة «دون استخدام خافض الحرارة», وجود تحسن بالأعراض التنفسية «سعال، ضيق تنفس».

أما الحالة المؤكدة بدون أعراض، يكون التعافي بعد مرور مدة 10 أيام على الأقل من تاريخ أخذ أول عينة إيجابية، وفي كلا الحالتين بعد إتمام مدة التعافي لا يستدعي هذا عمل فحص مخبري.