وزارة الصحة.. 4 مناطق تتصدر حالات التعافي بالمملكة اليوم
وزارة الصحة.. 4 مناطق تتصدر حالات التعافي بالمملكة اليوم

قامت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية، بالكشف عن وجود 4 مناطق تصدرت إصابات فيروس كورونا المستجد " كوفيد - 19".

حيث كانت منطقة الرياض هي الأولي في قائمة المدن السعودية، من حيث حالات التعافي الجديدة  من فيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، مسجلةً 130حالة، تلتها جدة بـ34حالة، ثم كل من (مكة المكرمة والمبرز) بـ22، والهفوف 27.

بينما تم التسجيل في منطقة حائل 13، وينبع 12، والدمام 12 والجبيل 9 والليث 8 وعرعر 7، وكل من (المدينة المنورة وحوطة بني تميم ووادي الدواسر) 6 حالات تعاف.  

وثانياً جاءت (الشنان والقطيف) بتسجيل كل منهما 5 حالات تعاف، تلتهما( تبوك وأبها والخفجي والخرج) بواقع 4 حالات لكل منها، ثم (أبوراكة والرين وخميس مشيط والزلفى وعنيزة والغزالة والبدائع والمذنب) بتشجيل كل منها 3 حالات تعاف. 

ثم جاءت كل من (موقق وسكاكا وبريدة وجازان ونجران والخبر والدوادمي والظهران وبقيق والبجادية والغاط والأرطاوية وصفوى والعيون وثادق والقويعية والنعيرية) بواقع حالتي تعاف لكل منها.

وفي المرتبة الأخيرة جاءت (سميراء والرويضة وحوطة سدير والطائف والمجمعة والدلم والرس ومليجة ونمرة وتبالة والكامل والحائط والسليمي والشملي والقوز والحناكية والمجاردة وصبيا وتثليث والنماص وأملج وضبا وطبرجل ودومة الجندل وليلى والمزاحمية وأضم والقريع وراس تنورة وبللسمر والجفر) بواقع حالة تعاف لكل منها.

وفي وقت سابق، قام مسؤول رفيع المستوى في وكالة الأدوية الأوروبية، بالكشف عن وجود أخطار لقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا المستجد " كوفيد - 19 ".
 
حيث قام مسؤول رفيع المستوى في وكالة الأدوية الأوروبية بإصدار تصريحًا مبدئيًا بخصوص وجود مخاطر محتملة لتجلط الدم بعد التطعيمات بلقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا المستجد.

حيث أثناء مقابلة مع صحيفة إل ميساجيرو الإيطالية (نُشرت اليوم الثلاثاء)، قام ماركو كافاليري، مسؤول استراتيجية اللقاحات في وكالة الأدوية الأوروبية، بالتحذير من توقّع الكثير من إرشادات الوكالة.

وأنَّ التقييم مازال جاريًا، وأنَّه تبعاً لتقييمه الخاص، فإنَّ هناك علاقة بين حوادث تجلط الدم في المخ ولقاحات أسترازينيكا التي لم يتم تحديدها بدقة بعد.

وتابع كافاليري للصحيفة: في رأيي، يمكننا الآن أن نقول إنَّ هناك علاقة مع اللقاح، لكننا لا نعرف حتى الآن ما الذي يسبب ردة الفعل هذه، ومع ذلك، لا تزال نسبة المخاطر إلى الفوائد في صالح اللقاح.

وفي وقت سابق، قامت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية، بالإجابة علي السؤال المتداول " هل يوجد تعارض بين لقاح كورونا والمضاد الحيوي؟ ".

حيث قامت وزارة الصحة السعودية بالإعلان عن عدم وجود تعارض بين تلقي لقاح فيروس كورونا المستجد " كوفيد - 19 " وتناول المضادات الحيوية الموصوفة من قبل الطبيب.

وتابع حساب «الصحة 937» التابع لوزارة الصحة السعودية بالإعلان عبر موقع التواصل الإجتماعي الشهير تويتر ردًا على استفسار من أحد المواطنين، أنه «لا يوجد تعارض، ويمكنك تناول الأدوية الموصوفة للحالة من الطبيب المعالج».

حيث قام المواطن بالإعلان في استفساره قائلاً، هل يتعارض تناول المضاد الحيوي مع تطعيم فايروس كورونا؟.

وتابعت وزارة الصحة السعودية بالإشارة إلى أن الفئات الممنوعة من أخذ لقاح فايروس كورونا المستجد «فايزر أو أسترازينكا»، هي:

ـ من لديه حساسية مفرطة معروفة للقاحين أو أحد مكوناتهما «بعد الجرعة الأولى».

ـ الحوامل.

- أقل من ١٨ سنة.

وفي وقت سابق، قامت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية، بالكشف والإجابة عن السؤال المتداول " هل يوجد تعارض بين ديكلوفيناك وكلوبيدوجريل؟ ".

وتابعت وزارة الصحة السعودية، بالتأكيد اليوم الاثنين، علي وجود تعارض بين دوائي رابيدوس «ديكلوفيناك» وبين إسبرين وبلافيكس «كلوبيدوجريل».
 
وتابعت وزارة الصحة السعودية، بالإعلان إن هذا التعارض يستدعي تقييمًا طبيًا، وللتعرف معرفة تفاصيل الحالة وتقديم الاستشارة والإفادة بشكل كافي يتم التواصل مع الوزارة.
 
حيث كان هذا رداً من وزارة الصحة السعودية، على تساؤل وردها الوزارة عبر حسابها الرسمي «الصحة 937»، قالت فيه إحدى المستفيدات: هل يتعارض رابيدوس مع الإسبرين والبلافيكس ومضاد دالاسين سي؟، وهل ينفع للشخص الذي سبق أن تعرض لجلطة دماغية؟.

وفي وقت سابق، قام مختبر أمريكي بإكتشاف سلالة مزدوجة جديدة من فيروس كورونا المستجد " كوفيد - 19 ".

حيث قام مختبر أمريكي بإكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد " كوفيد - 19 " في ولاية كاليفورنيا، أطلق عليها السلالة المزدوجة.

وتابع أستاذ الأمراض المعدية في جامعة كاليفورنيا، بيتر تشين، بالإعلان أن السلالة الجديدة بأنها أكثر خطورة. 
 
وتابع أستاذ الأمراض المعدية بالإعلان إن هذه السلالة يمكن أن تكون معدية بصورة أكثر من السلالة الأصل التي ضربت ولاية في الهند بحوالي 20 %.

وتابع بالتوضيح أن هذه السلالة الجديدة أكثر قابلية للانتشار، نظرا لوجود طفرتين فيها.

وقام بالإعتبار أنه من السابق لأوانه الحسم بخصوص مسألة مقاومة هذه السلالة للقاحات الموجودة حالياً.

وفي وقت سابق، اعلنت منظمة الصحة العالمية، توضيحاً سهلاً طريقة حماية اللقاحات لجسم الإنسان من الإصابة بالأمراض وتفسير لمعنى ودور مسببات الأمراض والأجسام المضادة والعلاقة بينهما، ضمن جهودها لمكافحة أزمة فيروس كورونا.
 
وتوضح مقاطع الفيديوجرافيك التي نشرتها المنظمة من خلال حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن جسم الإنسان يحتوي على آلاف الأجسام المضادة المختلفة، وأنه يتم تدريب كل جسم مضاد (أو خط الدفاع الأمامي)  ومحاربة مسببات الأمراض. لكن عندما يهاجم عامل مُسبب لمرض جديد جسم الإنسان، فإنه يستخدم مضاداً جديدًا ربما لا تستطيع الأجسام المضادة التعرف عليه.