الملك سلمان حفظة الله ورعاة
الملك سلمان حفظة الله ورعاة

أصدر الملك سلمان حفظة الله ورعاة أمر ملكي صباح اليوم الجمعة 21 / 8 /2020 كما أصدر فخامتة قرار ملكي جديد .

وفي سياق متصل فقد جاء في الأمر الملكي الخاصة بالهيئة الملكية لمحافظة العلا ومنشأة تجارية البحر الأحمر ومؤسسة تحديث السودة، بصدد التعديات غير النظامية على أراضي مشروع البحر الأحمر والتي تعدت (خمسة آلاف) تعدٍّ وتجاوزت العشرات بمحافظة العلا، خصوصيةًا عن التجاوزات في العشوائيات والمخيمات غير المرخصة من قبل المنفعة الثروة لمحافظة العلا أو مؤسسة البحر الأحمر أو مؤسسة تعديل السودة.

وإذ إن تلك التعديات تعد تعدىًا للنظام وتشكّل ضررًا بيئيًّا، خصوصيةًا عن تأثيرها العارم على إنجاز الأعمال التجارية وخططها، ونظرًا لأنه ظهر أنه تم الترخيص لتلك التعديات بتجاوزات عن طريق بعض المسؤولين، ويعتبر ذاك عدوانًا على اختصاص المصلحة أو المؤسسات المنوه عنها.

ولقد أمر الشأن الملكي بما يلي:

1ـ إتمام منفعة النادي عواد بن عيد بن رجوع البلوي (مدير عامّ حرس الأطراف الحدودية) بإحالته إلى الاعتزال.

2ـ إعفاء محافظي: أملج، والوجه ورئيس مقر السودة.

3 ـ إعفاء قائدي قطاع حرس الأطراف الحدودية في أملج والوجه.

4ـ إعفاء الذي يتحمل مسئولية التعديات ونائبه بوزارة الداخلية، والمسؤولين عن التعديات في إمارات (البلدة المنورة، وتبوك، وصعب).

5ـ إعفاء أمين مكان تبوك، وقادة بلديات: أملج، والوجه، والسودة.

6ـ إعفاء الذي يتحمل مسئولية التعديات في أمانتي مكان البلدة المنورة ومنطقة تبوك.

7ـ تعطي وزارتا الداخلية والأمور البلدية والقروية وإمارات البلدة المنورة وتبوك ومتعب وقت إضافي شهر من تاريخه لإزالة كل التعديات، وسوف يتم اتخاذ أعمال مشددة جدًّا في حال وجود أي تعد أجدد عقب هذا.

8ـ تقوم جمعية الإشراف ومحاربة الفساد حالًا بسؤال جميع المسؤولين المشار إليهم بالأعلى، إزاء مسؤوليتهم عن التعديات المذكورة، وتتخذ الممارسات النظامية بحقهم، والرفع بما ينهي التوصل إليه.