الصحة تحذر من المصابين الذين لا يظهر عليهم أعراض كورونا
الصحة تحذر من المصابين الذين لا يظهر عليهم أعراض كورونا

كشفت اليوم الصحة العالمية عن خطورة الاشخاص المصابين بفيروس كورونا "كوفيد 19" المميت، ولكن لا تظهر عليهم أعراض المرض، وقد وصفتهم بهذه الصفات، ونبهت عليهم ودعتهم بالالتزام بهذه النصائح.

ونعتتهم بأنهم وباء متنقل ينشرون العدوي بصمت وبسرعة شديدة، وقامت منظمة الصحة العالمية بتحذير الناس، اليوم من أن إنتشار فيروس كورونا المستجد في منطقة آسيا والمحيط الهادئ يتفاقم بشكل متزايد؛ بسبب أشخاص في العشرينات والثلاثينات والأربعينات من العمر يجهلون أنهم مصابون بفيروس كورونا المستجد؛ بسبب عدم ظهور أعراض لديهم أو ظهور أعراض خفيفة.

واوضح تاكيشي كاساي، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في مانيلا، إنه بسبب عدم ظهور أعراض على الشباب، أو ظهور أعراض خفيفة لفيروس كورونا لديهم، فإنهم ينقلون الفيروس إلى الآخرين عن غير قصد وبدون معرفة.

وأضاف كاساي، في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت: يزيد هذا من مخاطر التداعيات على الفئات الأكثر عرضة للخطر، وهم كبار السن والمرضى الذين يتلقون رعاية طويلة المدى والأشخاص، الذين يعيشون في مناطق حضرية مكتظة بالسكان والمناطق الريفية المحرومة من الخدمات.

وأكمل، علينا مضاعفة جهودنا مجددًا لمنع الفيروس من الانتقال إلى المجتمعات الضعيفة.

وسجلت منطقة غرب المحيط الهادئ، التي بها 27 دولة في آسيا والمحيط الهادي، حتى الآن أكثر من 400 ألف إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد، وحوالي 9300 حالة وفاة، وتبعا لبيانات منظمة الصحة العالمية، وتمثل الحالات 2.3% من إجمالي الإصابات العالمية.

وأوضحت منظمة الصحة العالمية، عن أن دول آسيا والمحيط الهادئ دخلت مرحلة جديدة من الوباء والازمة؛ حيث تتبنى الحكومات خططًا واستراتيجيات جديدة تقلل من الاضطرابات واسعة النطاق في حياة الناس والاقتصاد في خضم مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأكمل كاساي أن الكثيرين يكتشفون الآن حالات الإصابة بالمرض مبكرًا ويتخذون إجراء بشأنها على نحو أسرع من خلال تدخلات أكثر استهدافًا ونهجًا نشطًا يسترد الصحة للمجتمعات والاقتصادات في نفس الوقت.

ومن هنا تعرفتم علي خطورة الوضع بالنسبة للاشخاص الذين لا يظهر عليهم اعراض المرض والوباء وتأثيرهم علي صحة الاخرين.. تابع صفحتنا الوسط نيوز للتعرف علي أجدد الاخبار.