طفلة مكة
طفلة مكة

" الكارثة بالعاصمة المقدسة "تفاصيل واقعة خطف طفلة مكة تحكيها أسرتها لـ"النصر نيوز ": بدايتها خدعه خصومات

الوافدون فى المملكة تعرضت الى كارثة إنسانية كبرى مدوية فى المملكة بهذه المناطق و التفاصيل اليكم بالتالى .

تكشفت لـ"في مرة سابقة" تفاصيل موسعة بخصوص موضوع خطف بنت مكة من واحد من المستشفيات من قِبَل ساكنة، وتمكُّن الجهات الطموح بالعاصمة المقدسة من ضبطها بوقت وجيز.

وترجع التفصيلات، مثلما رواها أخ المرأة "أم البنت الصغيرة" وهو برماوي الجنسية لـ"في مرة سابقة"، حتّى شقيقته تعرّفت على امرأة من فتيات جنسيتها خلال إعادة النظر فيها لمواصلة الحمل قبل الإنجاب بأيام، وعلى وجه التحديد في صالة الانتظار بالمصحة المخصص، وطلبت رقمها للتواصل بصحبتها من باب تقديم المنفعة لها من تخفيضات ونحوها تتعلق المصحة بحكم علاقتها بذات المستشفي المخصص.

وأزاد: أنجبت أختي فتاة بذات المستشفي المختص الواقع في شارع المنصور بمكة المكرمة، وبعد ثلاثة أيام -على وجه التحديد عشية البارحة- راجعت أختي بطفلتها المصحة على إثر اتصال تَلَقّته من "الخاطفة" .

و تفيد الأخيرة بفعل إستقطاعات لها؛ لتبدأ الرواية هنا وقتما أخذت الخاطفة البنت الصغيرة من أمها بداعي الكشف فوقها وعمل تخفيضات لها من الصيدلية.

وتابع: إستمرت أختي تترقب، ولم تعد الخاطفة.. وبحثت عنها ضِمن الصيدلية والمستشفى ولم تجدها؛ وقتها أخبرَتْني بالقصة، واستعجلتُ إلى الموقع، وتواصلت مع الجهات الطموح وتم تزويدها بالرقمين اللذيْن كانت تظل منهما الخاطفة.

وقد إستطاعت الجهات التطلع من القبض أعلاها، وهي من الجنسية البرماوية، وتم تسليم البنت وهي في أكمل صحة وعافية إلى ذويها؛ الذين قدموا شكرهم وتقديرهم لرجال الأمن في استرجاع طفلتهم بوقت وجيز؛ بينما تولت الجهات الطموح التقصي، وتم إسناد النكبة إلى الإدعاء العام بحكم الاختصاص.