خادم الحرمين وولى العهد السعودى يقدمان التعازى لأسرة الامير صباح الاحمد.
خادم الحرمين وولى العهد السعودى يقدمان التعازى لأسرة الامير صباح الاحمد.

قدم خادم الحرمين والامير ولى العهد الملك محمد بن سلمان التعازى لأسرة الفقيد ودعا الله لهم بالصبر والسلوان وللفقيد الرحمة وتعزية الشعب الكويتى ايضاً

قام خادم الحرمين الشريفين ، والامير ولي العهد محمد بن سلمان بتقديم التعازي لأسرة الاميرصباح الاحمد في دولة الكويت، وللشعب الكويتي، وللامة العربية والإسلامية في وفاة الشيخ صباح الأحمد الذي توفاة الله بعد مسيرة حافلة بالإنجازات والعطاءات، وخدمة جليلة لبلده 

حيث تم اصدار هذا خلال بيان صادر عن الديوان الملكي اليوم الثلاثاء نعى فيه المرحوم بإذن الله تعالي الشيخ صباح الأحمد أمير دولة الكويت والذي جاء فية: «تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء – حفظهما الله – ببالغ الحزن وعظيم الأسى نبأ وفاة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح – أمير دولة الكويت – رحمه الله وأسكنه فسيح جناته».

وقدّما خالص التعازي والموساة لأسرة الشيخ صباح الاحمد  في دولة الكويت، وللشعب الكويتي، وللامة العربية والإسلامية في رحيل صاحب السمو الشيخ صباح الاحمد - رحمه الله 

واوضح خادم الحرمين الشريفين والاميرولي العهد محمد بن سلمان أن المملكة ومواطنيها يشاركون اخوتهم في دولة الكويت أحزانهم، ويدعون الله عز وجل أن يعطى الأسرة الكريمة والشعب الكويتي الصبر والسلوان ، ويمن على دولة الكويت وشعبها الأمن والاستقرار والرخاء