عودة الحياة لطبيعتها مجددًا بالمملكة
عودة الحياة لطبيعتها مجددًا بالمملكة

صرحت السلطات السعودية عن موعد عودة الحياة لطبيعتها، وقد نتج تحديد الموعد بعد أن قام تفشي فيروس كورونا بالتراجع في شدته في الايام القليلة الماضية، وتوقعهم بعودة الحياة الطبيعية مجددا للمملكة العربية السعودية وصدور قرارت وأخبار سارة تسعد الوافدين.

أعلنت وسائل إعلامية فالممكلة العربية السعودية، وعلى تصريحات مسؤولين، تتعلق بتراجع حدة فايروس كورونا المستجد، وأن عودة الحياة إلى طبيعتها تستلزم تطبيق الإجراءات المفروضة لمكافحة انتشار وتفشي فيروس كورونا المستجد، موضحة أن ما تم اتخاذه من إجراءات منح السيطرة على موضوع انتشار الفيروس.

وأعلن في مؤتمر صحفي أنه خلال الـ 70 القادمة، سننتقل من مرحلة لأخرى تبع تقييم صحي دقيق ويمنحنا السرعة في تعديل المنهج ومراجعة المسار متى ما دعت الحاجة، وأكمل: “المراحل تبدأ تدريجياً لحين العودة إلى الأوضاع الطبيعية بمفهومها الجديد القائم على التباعد الاجتماعي”.

وستعود الحياة الطبيعية مجددا بناء على تقييم الوضع في كل منطقة على حدا، فمثلا في المنطقة التي ستظهر فيها الإصابات، سيبقى الحجر والحظر وعدم الحركة إلا ضمن شروط معينه وأما المناطق الخالية فستعود حياة الوافدين والمواطنين فيها بشكل تدريجي.

وأوضحت الصحف إلى أن الوزارة وضعت تصوراً للمرحلة القادمة يعتمد على مؤشرين.

توقعات المرحلة القادمة|

أولا القدرة الاستيعابية للحالات الحرجة.

ثانياً سياسة التوسع في الفحوصات والوصول المبكر للمصابين في المجتمع، حيث دعت الجهات المسؤولة الجميع إلى تغطية الأنف والفم عند الخروج من المنزل، معتبرا أنه بالالتزام سنصل إلى بر الأمان.

ومن هنا لقد تعرفتم علي كافة التفاصيل الخاصة بفيروس كورونا المستجد فالممكلة وكيفية رجوع الحياة الي طبيعتها مجددا، والقرارات التي أصدرت للوافدين.. تابع صفحتنا الوسط نيوز لتتعرف علي أجدد الاخبار.