سبع فوائد ذهبية لهذا العصير الأحمر
سبع فوائد ذهبية لهذا العصير الأحمر

أعلن اليوم على أجمل الاخبار و المميزات التى معرفتها عند اعتماد هذا القرار للجميع من الوافدين و المواطنين شباب و نساء و رجال و أطفال .

 

تتبدل الشهية والطقوس الغذائية أثناء فصل الصيف نتيجة لـ الظروف البيئية الحارة وتأثير السخونة على جسد الإنسان. ويحدث أتوماتيكًا تطوير معدل الأكل، التي يكمل تناولها بكيفية تحمي وتحفظ الجسد منخض الحرارةًا وخفيفًا، دون خسر المركبات الغذائية الحيوية.

ووفقًا لتقرير عرَضه موقع "بولدسكاي" Boldsky، المعني بالشؤون الصحية، تمثل عصائر الفاكهة مثل عصير البطيخ من الاختيارات الجيدة طوال فصل الصيف، لأنها تعطي شعورا بالشبع والحفاظ على برودة الجسد وحظر الجفاف وتوفير الفيتامينات والمعادن الضرورية للجسد.

ويمتاز عصير البطيخ بأنه متدني الكربوهيدرات والسعرات الحرارية وغني بالألياف والأحماض الأمينية والكاروتينويد. ويسد البطيخ 17% من الحاجة اليومي لفيتامين A و21% من الحاجة اليومي لفيتامين C، إضافة إلى الإمتيازات الآتية:

1-حماية وحفظ سوائل الجسد

يشتمل عصير البطيخ على 91.45 غرام من الماء لجميع مائة غرام من العصير. يعاون محتواه المائي العالي في حماية وحفظ توازن الإلكتروليت في الجسد ويعطي البدن الإحساس بالشبع، ويحكي العطش ويحرم الجفاف.

2-منشأ للطاقة

يتيح عصير البطيخ نحو ثلاثين سعرة حرارية من الطاقة لجميع مائة غرام من العصير. يعمل كمشروب لحظي مؤيد للطاقة لاحتوائه على فيتامين C وفيتامين A والمغنيسيوم، وهي المكونات التي تغذي الخلايا بالطاقة وتزيد من قوتها.

3-طرد السموم

يساند البطيخ في طرد السموم من البدن. يساند المحتوى العالي من البوتاسيوم المعدني في عصير البطيخ على تنقيح وظائف الكلى وتصفية حمض البوليك الزائد والسكر والسموم الأخرى الحاضرة في الدم.

4-ترقية الهضم

يتضمن البطيخ على نسبة عالية من الماء والألياف التي تعزز صحة الجهاز الهضمي. مثلما يعزز جميع من فيتامين C وA المضادين للأكسدة الحيوية من الميكروبيوم الجيد في الأمعاء، الأمر الذي يعين في ترقية عملية الهضم، والتي غالبًا ما تصبح أضعف وأبطأ جراء ارتفاع السخونة طوال فصل الصيف. يساند الليكوبين المتواجد في العصير أيضًا في دواء العدد الكبير من مشكلات الجهاز الهضمي مثل الانتفاخ.

5-الوقاية من ضربات الشمس

يحث عصير البطيخ عملية التعرق لتلطيف سخونة البدن وإحداث التوازن المنحل بالكهرباء جراء محتواه العالي على الماء. ويساند فيتامين C في عصير البطيخ على تدعيم المناعة وتقوية البدن.

6-أنقص سخونة الجسد

تصعد درجة سخونة البدن عادة أثناء فصل الصيف. يسهم أكل عصير البطيخ في تخفيض سخونة البدن نظرًا لاحتوائه على نسبة عالية من الماء ويقدم نفوذًا مهدئًا للبدن. مثلما يفيد باخرة الليكوبين ويحافظ على الجلد من الخبطة بحروق الشمس.

7-الرقم النووي

يحافظ عصير البطيخ على درجة الحموضة في البدن ويتناقص الرقم الذري للبدن مع ازدياد درجة السخونة. وحالَما يتدنى الرقم النووي، يصبح الجسد حامضيًا، الأمر الذي يسفر عن حالات مرضية من ضمنها تدهور الكبد وفشل الفؤاد ونقص السكر في الدم، إلا أن استقر أن أكل عصير البطيخ يسهم بفاعلية في حماية وحفظ درجة حموضة البدن بأسلوب طبيعية ويحظر الالتهابات.

آثار جانبية مقيدة

يمكن أكل عصير البطيخ على نحو متكرر كل يوم أثناء سيزون الصيف، لأنه هابط سعرات الوحدات الحرارية ومن الممكن أن يحبذ شربه على الماء. غير أن أن تكون المقادير موقف وبدون إسراف لأن فائض البوتاسيوم والليكوبين من عصير البطيخ من الممكن أن يتسبب في قليل من الآثار الجانبية الطفيفة.