منصة مدرستي
منصة مدرستي

فوجئ الطلاب وأولياء الأمور والمعلمون في السعودية ، مساء اليوم الأثنين ، بخلل تقني كبير في منصة مدرستي، حيث لم يتمكن جميع الطلاب من متابعة الدروس والعملية التعليمية عن بعد بعد أن فوجئوا برسالة  عرعر .

وفي سياق متصل فقد كشف مقطع فيديو متداول حلولًا بديلة لمن يواجهون مشكلة في الدخول لمنصة مدرستي بعدما تزايدت الشكوى من الطلاب اليوم من صعوبة التسجيل في المنصة.

حل أجدد بديل

ونشط الكمية الوفيرة من التلاميذ وأولياء الموضوعات في البحث عن إجابات أو خيارات للدخول على المنبر، وأفشى محمد الزارع المهتم بشؤون التعليم مقطع المقطع المرئي المتضمن الأسلوب والكيفية التي يلزم تتبعها لدى ظهور غير دقيق في صفحة دخول منبر مدرستي.

ووفقًا لمقطع المقطع المرئي الذي شاركه مجموعة من المستعملين، طيلة اليوم، يشطب عمل إسترداد تجديد للصفحة حتى تختفي برقية الخطأ ثم مواصلة ممارسات الدخول.

وشكا مجموعة من التلاميذ غداة اليوم من خلل تقني في منبر مدرستي ولم يتمكنوا من إلحاق الحضور والدخول على المنبر.

خلل مفاجئ في المنبر

من ناحية أخرى شددت وزارة التعليم، اليوم يوم الاحد، أنه لن يكمل احتساب الحضور والغياب مع وجود تحديات في الدخول على منبر مدرستي.

وقالت التعليم، في خطاب لها، إن عدد محدود من المستفيدين من منبر مدرستي واجهتهم اليوم تحديات في الدخول للمنصة، أو عدم النفع التامة من خدماتها، ولن ينهي احتساب الحضور والغياب مع وجود تلك التحديات اهتمامً لأجل صالح التلاميذ والتلميذات، وتوفر الوزارة اختيارات قنوات عين، وتيمز؛ لإكمال رحلتهم التعليمية.

إحتمالية للتحسين المطرد

وفي ذلك التوجه، شددت ابتسام الشهري المتحدثة الأصلية لوزارة التعليم، أنه انطلاقًا من

من مبدأ الشفافية تظهر الوزارة أن منبر مدرستي واجهتها متعددة تحديات حقيقية كونها منبر قريبة العهد، وهي إمكانية للتحسين المطرد مع إدخار اختيارات أخرى

واستطردت الشهري، طوال الإيجاز الصحفي بطولة منافسات الدوري المشترك بخصوص أنباء فيروس كوفيد 19: «نحن في مدة استثنائية، ونأمل تفهم الجميع فمنصة مدرستي عصرية، وأي متشكلة توضح هي إحتمالية لمعالجتها، ونرصد كل ما يكون على ارتباط بها طوال 24 ساعة لمعالجة التحديات مختلَف، ونأمل لبلوغ النفع التامة وتحقيق أبعد تأدية مثالي».