مع دخول الشتاء.. طرق الوقاية من كورونا والصحة تصدر تقرير هام!
مع دخول الشتاء.. طرق الوقاية من كورونا والصحة تصدر تقرير هام!

مع دخول الشتاء من الممكن أن تبدء الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد، والموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد تعد أسوأ من الموجة الاولي من فيروس كورونا المستجد، لذلك من الممكن أن يصاب الكثير والكثير من الناس بفيروس كورونا المستجد ومن الممكن أيضاً أن يشهد العالم أكبر عدد من حالات الوفاة، لذلك يجب علي جميع المواطنين والوافدين المقيمين في البلاد أن يتبعوا إجراءات السلامة والطرق الوقائية التي سنذكرها لكم في هذا التقرير.

يعتبر فيروس كوورنا المستجد والإنفلونزا من الأمراض المشهورة والمنتشرة حالياً أثناء فصلي الخريف والشتاء، ولكن وباء الإنفلونزا يعتبر من الأمراض التي تعالج بسهولة وبسرعة، ولكن في بعض الحالات قد تصل من الممكن أن تسبب الوفاة.

وفي وقت لاحق، قام بعض المصادر الأعلامية بالإعلان أن لقاح الإنفلونزا يساعد على الوقاية من فيروس كورونا المستجد، لكن هل من الممكن أن ترتفع أهمية هذا اللقاح مع تفشي وباء فيروس كورونا المستجد في هذا الشتاء.

الأشخاص المعرضين للإصابة بكورونا

حيث قام معهد روبرت كوخ الألماني بالتأكيد علي أن الأشخاص المعرضين للإصابة بوباء الإنفلونزا هم نفسهم الأشخاص المعرضين  للإصابة بفيروس كورونا المستجد Covid-19 بنسبة كبيرة وهم:

- كبار السن الذين تجاوزا الـ 60 عامًا والمرضى.

- الذين يعانون من أمراض مزمنة مثل مرض السكري أو فيروس نقص المناعة البشرية أو الربو.

وإن الأطقم الطبية في المستشفيات ودور رعاية المسنين والمرافق المتعلقة بكبار السن وفي القطاع الصحي وللحوامل ولمقدمي الرعاية للمرضى المعرضين لمخاطر عالية يقومون بالتوصية علي أخذ لقاح وباء الإنفلونزا.

ومع تفشي وإنتشار فيروس كورونا المستجد قام مجموعة من الأطباء بالتأكيد علي أهمية تطعيم الكثير من الأطباء وحتى الأشخاص العاديين هذا العام.

حيث أوضح عالم الأمراض المعدية بيرند زالسبيرجر إلى أنّه من الأفضل الوقاية من الانفلونزا وما يتعلق بها في فصل الشتاء المقبل، وهو ما يقي على الأقل من الذهاب إلى المستشفى والعدوى.

طرق الوقاية

- غسل اليدين بالماء والصابون بانتظام، ولبس الكمامة، واتباع نمط حياة صحي يقوم على ممارسة الرياضة والنظام الغذائي السليم وتهوية المنازل والأماكن المغلقة والتباعد بمسافات أمان كافية.

بالتفصيل، مع دخول الشتاء من الممكن أن تبدء الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد، والموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد تعد أسوأ من الموجة الاولي من فيروس كورونا المستجد، لذلك من الممكن أن يصاب الكثير والكثير من الناس بفيروس كورونا المستجد ومن الممكن أيضاً أن يشهد العالم أكبر عدد من حالات الوفاة، لذلك يجب علي جميع المواطنين والوافدين المقيمين في البلاد أن يتبعوا إجراءات السلامة والطرق الوقائية.

قد يعجبك :

وزارة الصحة.. تنفي أمر أن تطعيم الإنفلونزا يضعف جهاز المناعة