كورونا في مصر
كورونا في مصر

ادعت نيويوك تايمز ارتفاع اعداد المصابين بفيروس كورونا، لرقم خيالي، وهذا ما نفته مصر جملة وتفصيلا، وقررت مصر سحب اعتماد مراسلة الغارديان وحذرت مراسل نيويورك تايمز، والتي قد نشرت تقريراً الأسبوع الماضي عن انتشار كورونا أعلنت فيه ان امريكا اكتشفت 40اصابة بفيروس كورونا عائدة من مصر.

فاجأت الصحف العالمية مثل صحيفة «الغارديان»، العالم قبل ساعات بشأن عدد المصابين بفيروس كورونا في مصر بلغ ١٩ ألف مصاب حسب آخر احصائية. 

من جانبها فقد أعلنت مصر بكامل مصداقيتها عن الاعداد الحقيقية وتطور الاوضاع في مصر عبر بيانات وزارية رسمية يبثها التليفزيون المصري.

وأعلنت الصحيفة الغارديان انها استدت إلى دراسة قدمها أخصائيو الأمراض المعدية من جامعة تورنتو الذين درسوا التفاوت بين معدلات الإصابة الرسمية والمرجحة في أماكن مثل إيران التي تقدم صورة قاتمة عن الانتشار المحتمل للفيروس.

وعلى صعيد متصل فقد أوضحت بواسطة استخدام مزيج من بيانات الرحلات، وبيانات المسافرين، ومعدلات الإصابة، فانه في ظل التقدير المحافظ بعد التخلص من الحالات المرتبطة والغامضة، فقد قدر حجم انتشار الفيروس في مصر بـ 19،310 حالة، مؤكدين أنه من المرجح أن مصر لديها عبء كبير من حالات Covid-2019 التي لم يتم الإبلاغ عنها.

واستخدم العلماء البيانات منذ أوائل مارس عندما كان لدى مصر رسمياً ثلاث حالات من الفيروس، مما يعني أن الأرقام الآن على الأرجح أعلى.

وحتى الآن لم يقوم  خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية بالرد على طلبات التعليق.

وبحسب الصحيفة فإنه من ناحية أخرى قد، «نفى مركز السيطرة على الأمراض في تايوان تصريحات وزارة الصحة المصرية بأن امرأة تايوانية على متن رحلة سفينة كانت مصدر الإصابة في الأقصر في أواخر فبراير».

وأوضحو في بيان رسمي ان التحليلات أن سلالة الفيروس التي أصيبت بها تعني أنها مصابة في مصر. ونوهت الغارديان إلى أنه يوجد في مصر عدد كبير من الشباب، مما يعني أن عددًا أقل من الأشخاص سيظهر عليهم أعراض خطيرة من Covid-19.