وزارة الداخلية السعودية توضح حقيقو منع تجول حال الالتزام بالإجراءات الاحترازية
وزارة الداخلية السعودية توضح حقيقو منع تجول حال الالتزام بالإجراءات الاحترازية

وزارة الداخلية السعودية لا تستتبعد جذر التجوال خلال الايام القادمة

فى اطار حرص وزارة الداخلية السعودية على السيطرة عل الاوضاع فى ظل وباء فيروس كورونا اعلن مسؤل داخل من المحتمل تصعيد الموقف فى حالة زيادة الاعداد اكثر من الازم .

حيث صعد هاشتاج (#لأنهم_سبايك) إلى قائمة الأكثر تداولًا في المملكة العربية السعودية، بعد دقائق من انتهاء الإيجاز الصحفي للمتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، ووجد نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في الخطأ الذي اعتبروه غير مقصود؛ مادةً ترفيهيةً، مستخدمين صورًا ومقاطع فيديو بشكل واسع للسخرية منه.

وقد صرح المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية طلال الشلهوب، اليوم الاثنين أن قرار العودة إلى نظام منع التجول لمواجهة تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19)، بيد أفراد المجتمع؛ وإذا ما دعت الحاجة فسيتم إقرار ذلك.

وقال الشلهوب، في مؤتمر صحفي نقلت عنه قناة "الإخبارية"، "القرار بيد المجتمع، ومتى دعت الحاجة لاتخاذ ما يلزم لحماية الإنسان، وهذا هو نهج قيادتها؛ سيتم اتخاذ ما يلزم وفق ما تتطلبه المرحلة".

وأضاف، "تم ضبط 31 ألف مخالف [للإجراءات الاحترازية] الأسبوع الماضي .. هناك عدم التزام بهذه القرارات [الإجراءات]؛ وأؤكد أن القرار بيد المجتمع، وما تراه الجهات الأمنية، يأتي بعد ذلك".

من جانبه، قال الناطق باسم وزارة الصحة السعودية محمد العبد العالي، "أجدد التذكير، أنه كما نجحنا في المراحل السابقة، نستطيع أن ننجح في المراحل القادمة، ونتجاوز هذه الأزمة".

وأوضح العبد العالي أنه يُسجل ارتفاعا في منحنى الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في السعودية؛ وأن الحالات الحرجة ارتفعت بنسبة 35 بالمئة.

ورصدت وزارة الصحة السعودية، خلال الـ 24 ساعة الماضية، 317 حالة إصابة بفيروس كورونا؛ وسجلت 5 حالات وفاة، و278 حالة تعافي من المرض المتسبب به الفيروس.

وبلغ إجمالي الإصابات بعدوى كورونا في المملكة 370278، وعدد جالات الوفاة 6402؛ فيما ارتفع إجمالي حالات التعافي إلى 361515.