رونالدو يقود يوفنتوس الى ريمونتا ضداتلتكو مدريد

كما عودنا صانع الكرة العالمية البرتغالى كريسيانو رونالدو من قبل حيث انه الاعب الوحيد بالعالم الذي يؤثر فى المبارة فى اخر لحضات له فى الملعب

كما عودنا صانع الكرة العالمية البرتغالى كريسيانو رونالدو من قبل حيث انه الاعب الوحيد بالعالم الذي يؤثر فى المبارة فى اخر لحضات له فى الملعب حيث انة يتميز بلآسرار على التهديف وهوا صانع لعب منذ ان لاعب فى نادى ريال مدريد وكان قائد الفريقوقد كان ليوفينتوس صفقة القرن لانه بيدة محتويات المبارة ومتى يتم التهديف والعبور بلفريق من خلالة.


سجل اليوم الاعب العالمى البرتغالي كريستيانو رونالدو ثلاثية قلبت المباراة رئسا على عقب حيث ارتفع بتأخر فريقه يوفنتوس الإيطالي بهدفين أمام أتلتيكو مدريد الإسباني في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا في كرة القدم إلى تأهل رائع لربع النهائي في تورينو.

وعندما نتحدث عن رونالدو فنحن نتحدث عن صناع التهديف فهوا من هدافى الكرة حيث انه ينتهز من العمر الرابعه والثلاثون ولكنه ابن الخمس عشر عاما فى الملعب ومن حيث ادئة التهديفى فهوا لاعب عشرينى حيث حصل علية يوفنتوس الايطالى بصفقة 100مليون يورو ولكنه يستحق اضاعف ذلك مما يغيرة فى المباريات كما قد سجل27 و48 وهدفا ثالثا من ركلة جزاء 86.

وقد حصل على لاعب في العالم خمس مرات جزءا من الاستثمار الهائل الذي وضعه فريق مدينة تورينو الباحث عن لقب ثالث في تاريخه وأول منذ عام 1996 وذلك لخسارته النهائي خمس مرات بينها مرتان في الأعوام الأربع الأخيرة ضد قطبي إسبانيا برشلونة وريال مدريد.

حيث انه كان السبب الاول فى نجاح يوفنتوس بتحقيق العودة ثماني مرات في دوري الأبطال بينها في ربع نهائي نسخة 1996 ضد ريال مدريد في طريقه لاحراز اللقب


حيث اشار مدرب يوفنتوس ماسيميليانو أليغري الغبار عن انتقادات طالته بعد مباراة الذهاب بسبب أسلوبه المتحفظ وحتى أن بعض التقارير المحلية تحدثت عن تقدمه بالاستقالة لكن رئيس النادي أندريا أنييلي رفضها.


كما لعب الأرجنتيني دييغو سيميوني بخطة 4-4-2 مع عودة المدافع الأوروغوياني دييغو غودين من الإصابة فيما بدأ بالمهاجمين الفرنسي أنطوان غريزمان وألفارو موراتا مع غياب دييغو كوسا المصاب.


 كما لم يتوج اتلتكو وهو حامل القب من الدورى الاوربى يوروبا ليغ منذ ان لعب فى المسابقة الاولى وحل وصيفا مرتين في السنوات الاخيرة عامي 2014 و2016 وهو فشل باكمال المسيرة حتى النهائي الذي يستضيفه على ملعبه واندا متروبوليتاو.