«المقيمين»يؤكد أن تحويل 11 في المائة من حوادث السيارات لشيخ المعارض
«المقيمين»يؤكد أن تحويل 11 في المائة من حوادث السيارات لشيخ المعارض

«المقيمين»يؤكد أن تحويل 11 في المائة من حوادث السيارات لشيخ المعارض حسبما ذكر جريدة المدينة ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «المقيمين»يؤكد أن تحويل 11 في المائة من حوادث السيارات لشيخ المعارض .

صحيفة الوسط - أظهر صالح الزويد، مدير العلاقات العامة والإعلام بهيئة المقيمين المعتمدين «تقدير»، عن تحويل نحو 11 في المائة

من حوادث السيارات تقدر بـ8 آلاف مركبة إلى شيخ المعارض لتقييم الأضرار التي تعرضت لها، مشيرًا إلى تحضير الخدمة المتبقية عبر مراكز تقدير حوادث المركبات، لنحو 72 ألف مركبة.

وأضاف «الزويد» لـ»المدينة»، أن هناك 4 مراكز لتقدير الحوادث في الرياض، على أن تتم التوسعة وزيادة مجموع المراكز في مدينتي الدمام وجدة خلال الفترة المقبلة، مشيرًا إلى أن الخطة المستقبلية التي تنوي الهيئة استهدافها للتوسع في المراكز دخول القطاع الخاص في الاستثمار في هذه المراكز.

وأشار إلى أن الهيئة تستقبل حاليًا طلبات المستثمرين الراغبين في الاستثمار في مراكز تقدير الحوادث، في مجموع من المدن منها الدمام وجدة، على أن يتم الإعلان لخطة التوسع في المراكز لبقية مناطق المملكة خلال نهاية العام الحالي.

وعن الآلية التي تتبعها مراكز تقدير أضرار حوادث المركبات ذكر: تبدأ العملية إلكترونيًا من خلال برنامج «تقدير»، لتصل معلومات الحادث كاملة إلى المقدرين في المركز إلكترونيًا مع رسم تصوري للموقع والأشخاص المتضررين من الحادث، إضافة إلى معلومـات التأمين، بعد ذلك يرسل النظام إلكترونيًا طلب توريد إِجْتِياز الغيار للمراكز المعتمدة، بعدها يتم آليًا إبعـاث التقارير لشركة التأمين لتعويض المتضررين.


برجاء اذا اعجبك خبر «المقيمين»يؤكد أن تحويل 11 في المائة من حوادث السيارات لشيخ المعارض قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : جريدة المدينة