مستشار نفسي: 50 في المائة من المكتئبين لا يعالجون وينتحرون
مستشار نفسي: 50 في المائة من المكتئبين لا يعالجون وينتحرون

مستشار نفسي: 50 في المائة من المكتئبين لا يعالجون وينتحرون حسبما ذكر صحيفة سبق اﻹلكترونية ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر مستشار نفسي: 50 في المائة من المكتئبين لا يعالجون وينتحرون .

صحيفة الوسط - حذر استشاري الطب النفسي، الدكتور جمال الطويرقي، من أن 50٪ من المصابين بالاكتئاب لا يتم علاجهم وأن نسبة كبيرة منهم تنتهي حالاتهم بالانتحار، في ظل "ضعف الوعي وانتشار ثقافة العيب".

وخلال حديثه الأن لبرنامج "mbc في أسبوع"، ذكر "الطويرقي": غالبية المصابين بالاكتئاب يجهلون حالتهم، وتتزايد معدلات الإصابة بالاكتئاب في العالم وقد تصل عام 2020 الى 60٪، وذلك بسبب تسارع إيقاع صحيفة الوسط وتزايد الضغوط المادية والاجتماعية.

وأضاف: منظمة الصحة العالمية حذرت من أنه في عام 2020 سيكون مرض الاكتئاب هو المسبب الاول للوفيات.

وأردف: 50٪ من المصابين بالاكتئاب لا يتم علاجهم بسبب عدم توفر الكوادر الكافية في المجتمعات وضعف الوعي النفسي وانتشار ثقافة العيب من مراجعة العيادات النفسية في المجتمعات العربية.

وتابع: أعراض الاكتئاب تختلف باختلاف الأعمار، لكن أبحاث هولندية اشارت الى وجود تشابه في اعراض الاكتئاب الجسمانية بين المسنيين والأطفال من حيث اضطرابات القولون العصبي والصداع المزمن والآلام في المفاصل والضيق في التنفس، وهناك أضـخم من 48 نوعًا من الاكتئاب.

وذكر "الطويرقي": العقاقير الطبية الحديثة لعلاج الاكتئاب آمنة ولا تسبب الادمان ولا تحتوي على أي تأثيرات جانبية خطيرة وتؤخذ لمدة معينة ومؤقتة وهي تصرف فقط للحالات الاكتئابية المتقدمة عندما يكون الإنسان غير قادر على سُلُوك عمله ودوره الوظيفي والأسري والاجتماعي ويعاني من اضطرابات في التعامل مع الآخرين.

برجاء اذا اعجبك خبر مستشار نفسي: 50 في المائة من المكتئبين لا يعالجون وينتحرون قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية