صاحبة "المركبة المحروقة بالدمام"يؤكد أن الجاني الحقيقي والد الشاب.. تعبت نفسياً وأريد تعهداً
صاحبة "المركبة المحروقة بالدمام"يؤكد أن الجاني الحقيقي والد الشاب.. تعبت نفسياً وأريد تعهداً

صاحبة "المركبة المحروقة بالدمام"يؤكد أن الجاني الحقيقي والد الشاب.. تعبت نفسياً وأريد تعهداً صحيفة الوسط خبر تداوله صحيفة سبق اﻹلكترونية حيث نسعى جاهدين نحن فريق عمل صحيفتكم المتميزة والمتألقة دائما بين مواقع التواصل الإجتماعى على أن نوافيكم بجميع الأحداث لحظة بالحظة , كما نهتم بأخر الأخبار "العربية والدولية ",كما نهتم أيضا بأخر القضايا العربية صاحبة "المركبة المحروقة بالدمام"يؤكد أن الجاني الحقيقي والد الشاب.. تعبت نفسياً وأريد تعهداً، صاحبة "المركبة المحروقة بالدمام"يؤكد أن الجاني الحقيقي والد الشاب.. تعبت نفسياً وأريد تعهداً وعلى الصعيد الأخر نتمنى أن نحصل إعجاب الجميع ونتمنى عمل إعجاب لصفحنتا ليصلكم كل جديد ومشاركة الإخبار على مواقع التواصل الإجتماعى ، صاحبة "المركبة المحروقة بالدمام"يؤكد أن الجاني الحقيقي والد الشاب.. تعبت نفسياً وأريد تعهداً.

صحيفة الوسط - كتَب والد المواطنة التي أوقد شاب النار في مركبتها قبل أيام في الدمام، خطاباً لأمير المنطقة الشرقية يناشد فيه بأخذ حقهم من الجاني الذي قام بإيذائهم غير مرة؛ حتى ارتكب جريمته الأخيرة بإحراق مركبتهم التي كانت متوقفة عند الباب، وكاد أن يتطور الحريق ليصل لكيابل الكهرباء الخارجية القريبة من مكان تَمَكُّث المركبة لولا عناية الله؛ لكن الحريق الْتهم جزءاً من ملابس الشاب الذي مكث بالمستشفى للعلاج.

وذكرت المواطنة لـ"صحيفة الوسط": "القضية لدى النيابة العامة وقد اتصلوا بنا يوم الخميس للمراجعة بعد إحالتها من الشرطة، وأنا أطالب بالتعويض عن سيارتي التي تحوّلت لرماد وركام حديدي، ودفع قيمتها كاملة؛ لأني تضررت نفسياً من كثرة الاعتداء علينا، وقد أُحرقت سيارة والدي وخالي قبل ذلك".

وأضافت: "والدي كتب خطاباً للأمير يطلب فيه أن يأخذ حقنا من الجاني، وتعهداً بأنه لن يتلقي فجأة لنا أبداً، والجاني الأساسي هو والد الشاب؛ هذا الجاني مجرد منفّذ للعملية لا أضـخم".

وأنهت: "أريد أن يؤخذ عليه تعهد بألا يؤذيني، وأطلب تعويضاً عن سيارتي بسعرها كاملاً وليس ما يثمنه شيخ المعارض، سيارتي حديثة موديل ٢٠١٧، وليس لي ذنب في خسارة نصف سعر سيارتي".

وفى نهاية الموضوع نأسف عن أي خطأ فى المحتوى الذى نحن بصدده ومما لا شك فيه أننا لا نحصل على إعجاب جميع الأطراف وأنه هو مجرد محتوى إخبار ي نجمعه لكم من أكبر الصحف الدولية ,على أن نوافيكم بكل الأخبار من جميع أنحاء العالم كما نعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل . ونقل الأحداث فى وقتها من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . ونتمنا أن نحصل على إعجاب من كل زوارنا ودعمكم لنا هو سر نجاحنا ولا تنسوا متبعتنا على مواقع التواصل الإجتماعى ليصلكم كل الأخبار فى وقت الحدث. مع تحيات اسرة موقع صحيفة الوسط .

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية