الميركاتو الشتوي| نادي الاتحاد يوجه صدمة كبيرة للهلال والنصر ويكشف كشف عن مفاجأة سارة لجماهيره
الميركاتو الشتوي| نادي الاتحاد يوجه صدمة كبيرة للهلال والنصر ويكشف كشف عن مفاجأة سارة لجماهيره

مجلس إدارة نادي الاتحاد السعودي، كيلّ لكمة إلي قطبي الكرة السعودية، الهلال والنصر، خلال الميركاتو الشتوي، معلناً عن مفاجأة سارة لجماهيره.

برئاسة أنمار الحائلي، رئيس مجلس إدارة نادي الاتحاد السعودي، قررت إدارة نادي الاتحاد أن يتم إيقاف تحركات العديد من الأندية التي كانت تسعى خلال الفترة الأخيرة خطف عدد من نجوم الفريق الكروي الأول، وذلك في ظل الأزمة الإدارية والفنية التي يواجهها العميد.

الاتحاد أغلقّ الباب أمام نادي الهلال ونادي النصر، حيث تصدر قائمة اللاعبين المرغوبين حارس المرمى فواز القرني ولاعب خط الوسط المهاجم فهد المولد، حيث يركز النادي اهتماماته بضرورة الحفاظ على مكتسبات الفريق تحت قيادة المدرب هنيك تين كات وعدم التفريط في النجوم الذين يخدمون مصلحة الفريق.

حالة من الغضب والقلق بين الجماهير الاتحادية، سادت الأجواء حيث طالبت الإدارة بالحفاظ على نجوم الفريق قبل أن تنجح عدد من الأندية في زيادة جراح الاتحاد من خلال خطف عدد من اللاعبين المهمين.

حسم نادي الاتحاد مصير النجوم، حيث طمأن أنمار الحائلي، رئيس نادي الاتحاد جماهير العميد بأن الإدارة لا تفكر في بيع نجوم الفريق بل يتركز الهدف على تدعيم صفوف الفريق بالعديد من اللاعبين خلال الفترة الشتوية المقبلة في يناير.

إدارة الاتحاد ،تُكثف المساعي للبحث عن لاعبين أجانب للتعاقد معهم خلال الميركاتو الشتوي، وعلى الرغم من أن الادارة تملك عددا من أسماء اللاعبين على طاولتها إلا أنها فضلت عدم التسرع في الاختيار.

إدارة الاتحاد، ترغب في تدعيم صفوف الفريق بثلاثة لاعبين أجانب، وتدير إتفاق مع المدير الفني تين كات عدد من ملفات اللاعبين للمفاضلة بين الملفات ومن ثم تقديم عروضها خلال اليومين المقبلين.

 
تقارير إعلامية سعودية، أعلنت عن مفاجأة سارة لجماهير نادي اتحاد جدة، خاصة بأزمة مستحقات اللاعبين الأجانب التي ضربت الفريق مؤخرًا.

ويعاني الاتحاد من أزمة كبيرة في الآونة الأخيرة بسبب مستحقات اللاعبين الأجانب المتأخرة، الأمر الذي دفع العديد منهم للرحيل عن النادي، وكان آخرهم المغربي مروان دا كوستا الذي غادر النادي مطالبًا الإدارة بفسخ تعاقده.

نجحت إدارة نادي الاتحاد السعودي، في مخالصة اللاعب التشيلي لويس خيمينيز نهائيًا، بإعطاءه كافة مستحقاته المالية وفق برنامج الدوري مع وليد.

ويعمل أنمار الحائلي رئيس النادي، على ملف مخالصة الأرجنتيني إيميليانو فيشيو، منعًا لرفع اللاعب قضية على النادي وهو الأمر الذي سوف يهدد مسيرة الفريق في دوري المحترفين.


والعميد يعمل على إعادة اللاعب الإيفواري سيكو سانوجو إلى الفريق مرة أخرى، وذلك للاستفادة الفنية منه ولتجنب القضية المقدمة من جانبه ضد النادي للاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا والتي طالب فيها بمستحقاته المتأخرة.


قدمَ اللاعب سانوجو شكوى ضد الاتحاد للاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا، يطالب النادي بالحصول على قيمة عقده، بسبب عدم قيده في القائمة المحلية، لكن الشكوى لم تسفر عن شيء حتى الآن.

إبان خروج سانوجو من حسابات التشيلي خوسيه سييرا المدير الفني السابق للعميد، ليفشل النادي في تسويقه خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، وانضم سانوجو لصفوف فريق الاتحاد خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية، قادمًا من نادي يانج بويز السويسري، بعقد يمتد 3 سنوات ونصف، قبل أن يفسخ تعاقده من طرف واحد مطلع الموسم الحالي.