النجم الهولندي فان دايك يصالح كريستيانو رونالدو ويهنئ ليونيل ميسي

قام مدافع ليفربول فيرجيل فان دايك، بمصالحة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعد الاستغلال السيئ لمزحته عن غياب صاروخ ماديرا عن حفل “الكرة الذهبية”، واصفا إياه بأعظم لاعب في كل عصور كرة القدم جنبا إلى جنب مع برغوث برشلونة ليونيل ميسي.

وردت المزحة في صدر أفضل لاعب في أوروبا، بعاصفة من الهجوم اللاذع، خصوصا من شقيقة كريستيانو، التي فتحت النار عليه، بمنشور انتقامي عبر صفحتها على “انستغرام”، حمل كل معاني السخرية والإهانة (المبطنة) للدولي الهولندي، دفاعا عن شقيقها، بعدما تحول لمادة ساخرة من قبل الشامتين.

وفي أول تعليق له بعد حصوله على المركز الثاني في قائمة “الكرة الذهبية” وأيضا بعد الجدل الذي أثير على خلفية مزحته وتعليق كاتيا أفيرو، نشر فان دايك هذا البيان عبر منصته على تويتر “إنه لشرف عظيم أن أتواجد في حفل الكرة الذهبية يوم أمس، كنت سعيدا بالاستقبال الجميل في باريس وأود أن أشكر كل من جعلنا نشعر بالراحة. أولاً أود تهنئة ميسي لفوزه بالكرة الذهبية السادسة، وكما قلت أمس في الحفل، إنه من الصعب وصف مشاعري في اللحظات العظيمة التي عشتها أمس”.

وأضاف “كل التهاني لك يا ليونيل ميسي على عامك الآخر المذهل، بالنسبة لي، فأنا فخور لترشيحي للفوز بالجائزة وحصولي على المركز الثاني، في تنافس مع أفضل لعب كرة قدم في التاريخ ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، ما أتمناه أن أكون مصدر إلهام للآخرين وأن يؤمنوا بأنفسهم ولا يستسلمون أبدًا”.

وختم “ما زالت متعطشا لإحراز المزيد من النجاحات في الملعب ومواصلة العمل الجاد وتطوير نفسي، إن عام 2019 كان رائعًا، وما كان سيتحقق ذلك دون دعم عائلتي وزملائي في ليفربول ومنتخب هولندا. شكرا لرسائل دعمكم”.