تفاصيل جديدة فى حادث تحطم طائرة اثيوبيا

اليوم نكشف اليكم اهم التفاصيل حول التحطم المنكوب الذي قد سمع فى العالم كلة عن تلك كارثة تحطم طائرة ركاب الخطوط الجوية الإثيوبية

اليوم نكشف اليكم اهم التفاصيل حول التحطم المنكوب الذي قد سمع فى العالم كلة عن تلك كارثة تحطم طائرة ركاب الخطوط الجوية الإثيوبية اليوم الذي اسفرت على فقدان ارواح مائة وخمسون شخص على متنها ولا أحد يتسائل عن الطائرة نفسها لانها اصبحت عبارة عن حطام طائرة.

كما اشار بعض الصحفيون الاعلامين ان تلك الحادثة مشابهة كليا مع الحادثة لطائرة تابعه للطيران الاندونيسي وهيا فى شهر اكتوبر الماضى وهما مشتركان في نقط رائيسية واساسية تحطمت طائرة تابعة لشركة طيران ليون إير الإندونيسية في بحر جافا، مما أسفر عن مقتل جميع ركابها البالغ، عددهم 189 شخصا ولم ينجو احد على متنها ايضا.

وفى البحث عن الاسباب المؤدية للكارثة ان الطائرة الاندونيسية قد وقعت بعد ثلاثة عشر دقيقة من اقلااعها، وهذا بهد تسليم الطائرة لمطارإندونيسيا وبعد شهرين فقط اما بانسبة للطائرة اإثيوبية بعد 6 دقائق من مغادرتها مطار العاصمة الاثيوبية أديس أبابا .

وهذا يعنى ان الحادثتين متاشبهين  وفي نفس السياق ايضا الطائرتين نفس النوع ومن نفس الشركة المصنعه حيثما يحملان نفس النوع والطراز  وهم من طراز  بوينغ 737-800 ماكس كما اضافت الشركة المصنعه يونغ بعد اتهامها لسوء التصنيع الواضح فى الطائرات  بوينغ 737-800 ماكس اشارت الى انها نوهت الى ان العديد من التقنيات بالطائرة لم تكن فعالة وهذا دليل على ان الطائرة لم تحتفظ بتوازنها فى الجو