محمد بن راشد
محمد بن راشد

أفصحت وزارة التربية والتعليم في الإمارات منذُ قليل والهيئة الوطنية لإدارة الظروف الحرجة والأزمات والكوارث في دولة الإمارات العربية المتحدة العربية المتحدة تحويل مجموعة من المدارس في إمارات عديدة داخل الدولة إلى نظام التعلم عن بعد وذلك بعد الاشتباه بحالات إصابة بفيروس كوفيد-19 ضمن الموظفين الذين تم فحصهم، حيث سيبقى العمل بهذا الإجراء الاحترازي لحين ظهور نتائج الفحوصات المخبرية.

وفي سياق متصل فقد أتى هذا أثناء تأدية مدة الفحوصات للمدرسين والموظفين الإداريين بالمدارس وقبل التحاق الطلاب والطالبات في إطار تدبير الوزارة ولضمان الحالة الصحية العامة وصحة وسلامة الطلاب والطالبات، مشددة على أنه سوف يتم التخابر في الحال مع أولياء الأشياء من قبل إدارات المدارس وتوفير جميع الأنباء بشأن نسق التعليم بالمدرسة والوضع الصحي.

وتهيب وزارة التربية والتعليم والإدارة الوطنية لإدارة الظروف الحرجة والأزمات والكوارث بكل العاملين من مدرسين وإداريين، وتلامذة وأولياء أمورهم، وجوب التعاون والإفصاح عن أي حالات مدعى عليها أو أي اختلاط بمصابين بفيروس كوفيد-19 أو وجود أي مظاهر واقترانات مرضية، من أجل التعاون لتقليص انتشار الفيروس إضافة إلى ذلك عدم ممارسة المجهود أو إرسال الطلاب والطالبات إلى المدارس في موقف ظهور أية مظاهر واقترانات لضمان صحة وسلامة الجميع.

كما توجهان مراعاة المتابعين إلى وجوب استقاء البيانات من المنابع الأصلية وعدم تبادل الأخبار الكاذبة واحترام ميزة الأفراد مثلما تؤكد أنه سوف يتم اتخاذ الإجراءات القانونية بالترتيب مع الجهات المقصودة إزاء جميع من يخالف الأفعال الاحترازية والوقائية المطبقة.