الملك سلمان
الملك سلمان

بدأت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، في المملكة العربية السعودية ، بتطبيق قرار وزاري صدر صباح اليوم ، وينص على توطين لجميع الوظائف في المملكة العربية السعودية

وفي سياق متصل فقد بدائت بالفعل قرارت التوطين في منافذ بيع الجملة والتجزئة في 9 أنشطة اقتصادية داخل المملكة العربية السعودية.

ويشتمل على المرسوم إيواء مبادرات بيع القهوة والشاي وعسل النحل والسكر والتوابل والمياه والمشروبات والفواكه والخضروات والتمور، وبيع الحبوب والبذور والزهور والنباتات والمواد الزراعية.

كما يشتمل على المرسوم، مبادرات بيع الكتب وأدوات القرطاسية وخدمات الطالب، إضافة إلى ذلك دكاكين العطايا والكماليات والأعمال والمشغولات اليدوية والأثرية، وبيع الألعاب وألعاب الأطفال، وبيع اللحوم والأسماك والبيض والألبان والزيوت النباتية، والمنظفات والبلاستيك والصابون.

ويشترط الأمر التنظيمي الوزاري وجود نسبة سبعين% من المستوظفين مواطنين سعوديين، و30% وافدين أجانب، في القطاعات التسعة المستهدفة، ويشتمل على مسميات وظائف: (مدير أواصر عامة، أمين وعاء، مدير مبيعات، مدير تسويق، مراقب/مشرف، مسؤول، اختصاصي تسويق، صانع قهوة، صاحب متجر).

ويندرج تأدية الأمر التنظيمي الجديد في نطاق تدبير رسمية تستهدف سعودة الوظائف في القطاع المخصص، وإحلال مستوظفين مواطنين سعوديين مقر الوافدين، والتي بدأت قبل باتجاه عشرين عاما، ولا تزال متواصلة في إطار سعي حكومي متعجل لتقليل نسب البطالة بين أبناء السعودية.

وقالت وكالة المستجدات المملكة العربية المملكة السعودية الأصلية، إن المرسوم سيأخذ دورا في تزايد عدد أبناء السعودية الداخلين إلى سوق الجهد في القطاع المختص إلى ما يزيد عن خمسين 1000 مواطن ومواطنة، مضاهاةً مع 21 1000 مستوظف مواطن سعودي قبل تأدية المرسوم.

وقد كانت الوزارة قد وفرت دورات تدريبية للسعوديين والسعوديات الراغبين بشغل الوظائف المستهدفة بالتوطين في المرسوم الذي صدر في آذار/مارس السالف، مع ارتفاع إقبال أولاد المملكة العربية المملكة السعودية على الشغل بهذه المهن التي كانوا ينفرون منها في السابق.