الشرطة البلجيكية
الشرطة البلجيكية

بلجيكا تسطير علي فيروس كورونا ، خطوة جديدة من الحكومة من أجل محاولة السيطرة علي ذلك الوباء حيث أن شرطة العاصمة البلجيكية بروكسل وضعت ما لا يقل عن 200 شخص رهن الاعتقال الإداري .

 

وفي سياق متصل فقد أنهت مظاهرة غير مصرَّح بها ضد إجراءات احتواء فيروس كورونا في بلجيكا اليوم الأحد.

وفي ذلك الصدد فقد كتبت شرطة بروكسل على منصة التغريدات القصيرة علي تويتر : «نحن ننهي المظاهرة خارج المحطة المركزية».

وفي ذلك الصدد فقد كشفت شرطة بروكسل إن المشاركين فى المظاهرة سيسمح لهم بالمغادرة فردًا فردًا بعد التعرف على هويتهم شريطة أن يغادروا بسلام، مشيرة إلى أنه لا توجد أسباب لاعتقالهم.

ووضح المتحدث باسم الشرطة أوليفييه سلوسي إنه تم وضع ما لا يقل عن 200 شخص رهن الاعتقال الإداري حتى الآن.

وفي الوقت الحالي استعدت بلجيكا من اجل توسيع محتمل لنطاق الاحتجاجات ضد قيود مكافحة فيروس كورونا بعد أن واجهت جارتها هولندا احتجاجات عنيفة وأعمال شغب في الأسابيع الأخيرة.