الامم المتحدة
الامم المتحدة

الأمم المتحدة تقوم بحل الدولتين علي أساس ترسيم 67

تتمسك الأمم المتحدة  بتفكيك الدولتين وتعلن ذلك علي اساس ترسيم 67

بين الرئيس الأميركي أن نظريته ستوفر للفلسطينيين امداداً ماديا عن سبيل الاستثمارات ويقدر بمبلغ  يصل إلى 50 مليار دولار وهو ما سيضع من وجهة نظره نهاية لاعتماد الفلسطينيين على المؤسسات الخيرية والمعونة الأجنبية ويدعو للتعايش السلمي بين البلديين.

وأكد إلى أن الدولة الفلسطينية  ستكون متصلة الحدود وإن القدس ستظل عاصمة لإسرائيل بموجب خطته الموضوعة للسلام الإسرائيلي الفلسطيني وفي ذلك الوقت قال سنعترف بالقدس الشرقية عاصمة للفلسطينيين وسنفتتح سفارة أميركية هناك.

الأمم المتحدة  تقوم بحل الدولتين علي أساس ترسيم 67

وقال أيضا أن الشعب الفلسطيني يستحق فرصة لتحسين مستقبله وسنعمل على تحقيق اتصال جغرافي بين أراضي الدولة الفلسطينية مشيراً إلى أن الخطة ستضاعف أراضي الفلسطينيين وستوفر عاصمة لدولتهم وتشمل ربط الدولة الفلسطينية بطرق وجسور بين غزة والضفة الغربية.

وقال أريد من هذه الخطة أن توفر للفلسطينيين فرصة تاريخية في إنشاء دولتهم وحذر من أن خطته قد تكون آخر فرصة للفلسطينيين لإنشاء دولتهم المستقلة. وقال لن يُقتلع أي فلسطيني أو إسرائيلي من أرضه

بدوره كشف البيت الأبيض الثلاثاء أن خطة السلام التي أعلنها الرئيس الأميركي تنص على إقامة دولة فلسطينية منزوعة السلاح وجاء في بيان للرئاسة الأميركية أن الرؤيا تنص على دولة فلسطينية منزوعة السلاح تعيش بسلام جنباً إلى جنب مع إسرائيل وتولي إسرائيل مسؤولية الأمن في منطقة غرب نهر الأردن

ونشر البيت الأبيض خارطة للحدود المقترحة مستقبلاً للدولتين الإسرائيلية والفلسطينية في إطار خطة السلام التي أعلنها ترمب وتُظهر الخارطة 15 مستوطنة إسرائيلية في منطقة الضفة الغربية المتصلة بقطاع غزة بواسطة نفق تماشياً لوعد الرئيس الأميركي بإقامة دولة فلسطينية متصلة الأراضي