الرئيس الامريكي دونالد ترامب يتهم النظام الايراني بقتل الآلاف من الشعب والمحتجين

لندن - قال الرئيس الأميركي ترامب، اليوم الثلاثاء، إن النظام الإيراني يقتل الآلاف من المحتجين من الشعب، ودعا العالم إلى الانتباه إلى هذا الأمر.

وندد ترامب بحملة إيران على المتظاهرين، الذين خرجوا للشوارع احتجاجاً على رفع أسعار الوقود في وقت نشرت مجموعات حقوقية حصيلة مرتفعة للقتلى.

وقال ترامب في تصريح صحفي قبيل قمة لحلف شمال الأطلسي في لندن إن "الكثير من الأشخاص يُقتلون في إيران لمجرد الاحتجاج"، مضيفاً: "إنه أمر مروع".

وقد اندلعت الاحتجاجات في إيران في 15 نوفمبر بعد الإعلان المفاجئ عن زيادة أسعار البنزين، بما يصل إلى 200% مع مفعول فوري.

وصرح ترامب للصحافيين في مؤتمر صحفي بلندن : "إيران تقتل ربما الآلاف والآلاف من الناس في الوقت الحالي فيما نتحدث".

وأضاف ترمب: "ما يصلنا الآن هو أن الآلاف من الناس يقتلون في إيران لأنهم يحتجون... ليست مجرد أرقام صغيرة، وهذا سيئ، أعداد كبيرة، وهذا بالفعل سيئ - وأعداد كبيرة بالفعل".

ورداً على سؤال حول ما إذا كان هناك ما تستطيع الولايات المتحدة فعله، أجاب: "أفضل ألا أقول الآن. إنه شيء مروِّع وأعتقد أن العالم يجب أن يراقب الأمر. لكن الكثير من الناس يتعرضون للقتل في إيران في الوقت الحالي، لأنهم يحتجون. لمجرد أنهم يحتجون".

وفي سياق آخر أعلن ترمب في مؤتمر صحافي مشترك مع الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ قبيل القمة، أن انتقادات نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون لحلف شمال الأطلسي التي وصفه فيها بأنه في حالة "موت دماغي" "مهينة وبغيضة".

وقال ترمب إن "حلف شمال الأطلسي يقوم بمهمة رائعة (...) أعتقد أن ذلك مهيناً للغاية،" واصفاً تصريحات ماكرون بأنها "بغيضة بدرجة كبيرة جداً بشكل أساسي بالنسبة للدول الـ28".

وكان رئيس فرنسا، إيمانويل ماكرون، قد صرح في مقابلة مع مجلة "ذي إيكونوميست" الأسبوعية نشرت، مطلع نوفمبر، أن "ما نعيشه حالياً هو موت دماغي لحلف شمال الأطلسي"، مبرراً ذلك بالابتعاد الأميركي وسلوك تركيا العضو في الحلف.