إيطالية 95 عام تقهر كورونا الجديد
إيطالية 95 عام تقهر كورونا الجديد

الإيطالية السيدة إلما، أكبر مريضة بفيروس كورونا الجديد كوفيد-19، نجت من بعد إصابة بفيروس كورونا الجديد وإمتثلت للشفاء تماماً، تم نقلها التي تعد من فانانو إلى مستشفى في مقاطعة بافولو الشمالية في المدينة في الخامس من شهر مارس الحالى، بعد بدء معاناتها من أعراض فيروس كورونا الجديد، الذي راح ضحيته 5476 إيطالياً حتى الآن.

شفاء إيطالية 95 سنة من كورونا الجديد دون علاج مضاد للفيروس، بات هو الخبر الأكثر تفاؤلاً في العالم، حيث تمكنت سيدة إيطالية تُسمى ألما كلارا كورسيني لديها 95 سنة من التعافي من مرض كوفيد-19، بعد أن أكدت الفحوصات أنها مصابة  بفيروس كورونا خلال شهر مارس الحالي في مدينة مودينا الإيطالية.


دون علاج مضاد لفيروس كورونا، كشف الطاقم الطبي الذي يباشر حالة الإيطالية ذات الخمس وتسعون عام، أكد أن أعضاء جسم الجدة ألما كورسيني أظهرت ردة فعل كبيرة وشفيت بالكامل، مصرحين أن الجدة ألما تعافت بالكامل دون الحاجة لتعاطي أي علاجات مضادة للفيروسات.

الإيطالية السيدة إلما صرحت، عبر مقابلة صحفية مع صحيفة غازيتا دي مودينا الإيطالية، إنها بخير، كما أشادت بحسن معاملة الطاقم الطبي، مؤكدة على عودتها إلى منزلها في أقرب وقت.

صحيفة غازيتا دي مودينا الإيطالية، صرحت بأن الجدة ألما كورسيني، باتت مصدر شعور بالفخر لكل أفراد الطاقم الطبي الذي يبذل جهود بالغة في مجابهة كوفيد-19الفيروس القاتل.

علاج مضادات إيبولا، أثبتت أيضاً فاعلية، فبجانب تعافي الجدة ألما كورسيني، فقد تعافى رجل إيطالي عمره 79 عام من ليغوريا، من إصابة بفيروس كورونا الجديد، على خلفية تلقيه علاج طبي تجريبي يعتمد على أحد الأدوية المضادة لمرض إيبولا بعد أن مكث في المستشفى 12 يوم.

علاج مضادات إيبولا، أظهر الدواء مؤشرات نجاح في علاج حالة عدوى مؤكدة لسيدة أميركية، كان قد تم تشخيصها كمريض كوفيد-19 في 26 فبراير، بالإضافة إلى 14 أميركي مصابون بالعدوى أثناء رحلة بحرية على متن الباخرة السياحية دايموند برينسيس.

يذكر أن إيطاليا هي أكثر دول العالم تضرر، من فيروس كورونا الجديد، جيث سجلت إيطاليا أول حالة وفاة بفيروس كورونا في فبراير، وتعدى عدد حالات الوفيات بها الصين، التي بدأ انتشار الجائحة منها.

أما ثالث أكثر دولة تضررا فهي إسبانيا، فيما تأتي إيران في المرتبة الرابعة، بحسب الإحصاءات الرسمية، وتليها فرنسا بـ674 حالة وفاة، فيما ارتفع عدد الوفيات بالولايات المتحدة بسبب كورونا مؤخرا إلى 390 حالة.