ترامب
ترامب

طبيب الرئيس الأمريكي ترامب يحدد موعد خروجه من المستشفى ويكشف عن بروتوكول العلاج المُتَّبَع، حيث كشف الفريق الطبي، مساء أمس الأحد، أن الرئيس الأمريكي قد يخرج من المستشفي إلى البيت الأبيض غدًا أو بعد غد، موضحاً أن ترامب كانت لديه أعراض خفيفة، والآن يتمتع بصحة جيدة.

وأوضح الفريق الطبي خلال المؤتمر الصحفي، للكشغ عن أخر تطورات الحالة الصحية لترامب، إن الرئيس «عانى مرتين من انخفاض الأكسجين في الدم خلال مرضه».

وأضاف: «الوضع الصحي للرئيس يتواصل في التحسن، وأنه لا يعاني أي ارتفاع بدرجات الحرارة ولا من ضيق بالتنفس».

وكشف الطبيب شون كونلي من مستشفى «وولتر ريد العسكري» الذي  يعالج فيه الرئيس الأمريكي، بأن مستوى الأكسجين لدى الرئيس انخفض مرتين منذ ظهور الأعراض، لكنه تحسن ولم يعد يعاني الحمى.

وصرح أن العقار المستخدم في علاج الرئيس الأمريكي هو «ريمديسفير» الذي يمنع تكاثر الفيروس، إضافة إلى ديكساميثازون، وهو دواء «كورتيكوستيرويد» يستخدم لمعالجة الأشكال الحادة من الفيروس.

وأعلن الطبيب براين غاريبالدي خلال المؤتمر الصحفي، أن الرئيس يشعر بالارتياح، ويتمتع بالنشاط، مشيرًا إلى سعيهم لجعله يأكل ويشرب مع إبقائه خارج السرير قدر الإمكان، حتى يستمر في مواصلة الحركة والشعور بأنه على ما يرام.