المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة السعودية
المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة السعودية

لاول مرة في السعودية تسجيل أقل نسبة إصابة بفيروس كورونا خصوصاً مع أنطلاق العملية التعليمية غداً الأحد في كافة أنحاء المملكة العربية السعودية.

أعربت وزارة الصحة⁩ السعودية اليوم عن إلحاق 987 إصابة حديثة بفيروس Covid 19⁩، وهذا للمرة الأولى منذ 5 شهور، مثلما أفصحت الوزارة عن إلحاق 27 موقف مصرع ، و1038 موقف تعاف، ليصير إجمالى عدد الحالات المتعافية 288,441.

ويرجع أكثر من 6 ملايين طالب وطالبة بالسعودية غداً يوم الاحد فى بداية عام دراسى استثنائى فى إستمر آفة Covid 19؛ لمتابعة رحلتهم التعليمية عن بُعد أسفل رمز "مدرستى فى بيتى"، وأكملت وزارة التعليم جميع استعداداتها وخططها التعليمية، عن طريق إدخار جميع الكتب الدراسية وضمان آلية توزيعها للتلاميذ والتلميذات على حسب ممارسات احترازية ضِمن المدرسة، بقرب ضبط "منصة مدرستي" للتعليم عن بُعد؛ متضمنةً جميع الدلائل الاسترشادية للاستخدام من قبل التلاميذ والتلميذات وأولياء أمورهم، والمعلمين والمعلمات، وزعماء المدارس والمشرفين التربويين.

مثلما هيأت وزارة التعليم السعودية على حسب " واس" 23 قناة تعليمية (عين الفضائية) لبث الدروس على حسب جدول مواعيد دراسي، من داخلها ثلاث قنوات للتربية المخصصة، وأرشفتها فى (YouTube) للرجوع لها فى أى وقت، إذ يمكن للطالب الذى لا يتاح يملك جهاز ذكى أو مساندة إنترنت إستلم دروسه على يد قنوات عين على التردد (عربسات: 12437 / عمودى 27500).

ويستفيد من منصة مدرستى أكثر من ستة ملايين طالب وطالبة فى أكثر من 250 1000 فصل افتراضى متكرر كل يوم، بجانب 525 1000 معلّم ومعلّمة، وأولياء الموضوعات، وزعماء المدارس، والمشرفون التربويون، إذ يتفاعلون فى سفرية تعليمية متنوعة المجريات، والمهمات، والأدوار.

وعلى الرغم هذه الأعداد العارمة ضِمن منصة واحدة، بل وزارة التعليم تتكامل مسؤولياتها فى تلك الوظيفة مع وزارة الاتصالات وتكنولوجية البيانات والإدارة المملكة العربية المملكة السعودية للمعلومات والذكاء الاصطناعي؛ لضمان سير عملية التدريس والتعليم عن بُعد، بواسطة إدخار خدمات النت، وتيسير عملية الدخول للمستفيدين، مثلما عقدت اتفاقية شراكة مع مايكروسوفت؛ لتقديم الخدمات والامتيازات النوعية على نحو مجانى للمستفيدين مثل OFFICE365، ويحتوي (البريد الإلكترونى / مخزناً سحابياً / TEAMS).

وتبدأ رحلة الطالب فى منصة مدرستى بالدخول للمنصة، والاستماع للنشيد الوطني، وإجراء التدريبات البدنية الخفيفة، ثم استعراض جدول المواعيد الدراسي، والدخول للفصل الافتراضى مع المعلّم، والتفاعل بصحبته على يد تحضيره، وطوال عملية التفسير، وإعداد التكاليف والاختبارات، بجوار النفع من المحتوى الرقمى لإثراء معارفه ومهاراته عبر سلسلة من المقاطع المرئية والأسئلة المختلفة.

وتمثّل المدرسة المعزز الفنى الأكبر للتلاميذ والتلميذات وأولياء أمورهم، عن طريق حل أى إشكالية تكنولوجيا تواجههم فى الدخول واستخدام منبر مدرستي، مثلما يسهم المعلمون والمعلمات فى تقديم المؤازرة الفنى خلال دخول طلابهم وطالباتهم للمنصة.

وأشارت وزارة التعليم بأهمية دور العائلة وأولياء الأشياء فى تقديم المؤازرة لأبنائهم وبناتهم، عن طريق ضبط خيارات الأجواء الواقعة لهم في نطاق البيت، وتحفيزهم واستكمال أدائهم فى منصة مدرستى.