محاولة اقتحام السفارة الفنزويلية في البرازيل من قبل مجهولون

كشف نائب وزير الخارجية الفنزويلي إيفان خيل عن محاولة جهولون الاستيلاء على مبنى السفارة الفنزويلية في البرازيل.

وأعلن خيل فى تصريحات صحيفية اليوم الأربعاء- "حاول أشخاص مجهولون الاستيلاء على مقر سفارتنا في برازيليا. يتعين على الحكومة البرازيلية تقديم ضمانات أمنية واحترام الاتفاقيات الدولية. إذا لم يتوقف العدوان، ستكون هذه سابقة خطيرة".

يشار إلى أن العلاقات بين البرازيل وفنزويلا ساءت بعد وصول الرئيس اليميني جايير بولسونارو إلى سدة الرئاسة في البرازيل.

كما تدهورت العلاقات بين البرازيل وكوبا وشهدت اضطراب عقب تولي بولسونارو منصب الرئاسة في البرازيل أوائل هذا العام،

إذ يأمل الرئيس البرازيلي الجديد إلى التقارب مع أمريكا على حساب علاقات بلاده مع جيرانها، علما بأن هناك تشابها كبيرا بين مواقفه ومواقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من مسائل كثيرة، حتى أطلقت الصحافة البرازيلية على بولسونارو لقب "ترامب البرازيل".