طائرة
طائرة

اصدرت شركة طيران كبرى بيانا هاما أوضحت فيه حقيقة ما تعرضت له طائرة ركاب الذي أدى إلى هبوطها اضطراريا وإجلاء جميع الركاب مع ساعات الصباح الأولى.

كانت نتيجة تصرفات غريبة لإمرأة على متن طائرة ركاب مدنية عكسية على غير ما توقعت، فلم تحصل على مرادها بينما تسببت في بدء الطائرة مرحلة الهبوط الاضطراري في بنساكولا الأمريكية، بحسب ما اعنته الشركة الامريكية والسلطات الأمنية بالمطار.

وقد بدأت المرأة بالتظاهر بمرورها بوعكة  صحیة شديدة أثناء رحلة جوية وبعد الاقلاع  حيث كانت تهدف إلى الحصول على مقعد أوسع، ولكن جاء قرار الطيار مفاجئا ببدء اجراءات الهبوط الاضطراري للطائرة وعودتها إلى المطار الذي أقلعت منه.

وفي بيان لها صرحت إدارة شرطة بنساكولا لشبكة "إن بي سي نیوز"، إن الراكبة التي لم يكشف عن اسمھا من فلوريدا، كانت متجھة من بنساكولا بولاية فلوريدا إلى میامي، على متن الرحلة 3508 ،التابعة لشركة "إمیركان إيغل".

وأوضحت الشركة في بيانها أن الراكبة  ادعت أنھا تعاني من صعوبة في التنفس بشكل حاد ما اضطر قائد الطائرة لطلب العودة للمطار والهبوط اضطراريا.

وتفاجأت الراكبة أن خطتها الغريبة قد انقلبت عليها بنتائج عكسیة، بمجرد اتخاذ الطیار قرارا بإعلان حالة الطوارئ وإعادة الطائرة إلى الأرض في بنساكولا.

وفي هذا السياق وعلى الفور قام المسؤولون في المطاربإجراءات  إخلاء الطائرة بأكملھا ولكن السيدة المقصودة رفضت  النزول، حتى تمكنوا من إقناعھا في نھاية الأمر. وفقا لما ذكره مايك وود، مسؤول الإعلام في إدارة شرطة بنساكولا.

وقد قامت المرأة بالاعتراف لاحقا بأما فعلته وانھا تمارضت وادعت أزمة ضيق التنفس للحصول على مقعد أوسع وجلوس افضل في أثناء الرحلة. وفقا لما ذكره مايك وود، مسؤول الإعلام في إدارة شرطة بنساكولا، وفقا لروسيا اليوم.

واصدرت شركة الطیران بيانا هاما لتوضيح الامر قالت فيه: إنه "في يوم الجمعة الموافق 29 نوفمبر، عادت رحلة أمیركان إيغل 3508 إلى بنساكولا بسبب راكبة طلبت المساعدة الطبیة"، بحسب ما ذكرته روسيا اليوم.

وبحسب ما جاء في بيان الشركة فإن الرحلة أقلعت في البداية عند الساعة 43:5 صباحا، ثم عادت للھبوط في بنساكولا في الساعة 26:6 صباحا، وأقلعت الرحلة مرة أخرى في الساعة 41:7 صباحا، بدون الراكبة صاحبة الأزمة والتي احتجزتها السلطات الامنية بموجب قانون Act Baker في فلوريدا، والذي يسمح بالاحتجاز القسري للأشخاص المصابین بأمراض عقلیة لمدة تصل إلى 72 ساعة.