الصليب والهلال الأحمر | عدم الاستجابة للمنظمة يدفعها لإيقاف خدماتها في السودان

استمرار القتال القائم بين الجيش السوداني وبين قوات الدعم السريع، وفي ظل ذلك أكد "جاغان تشاباجين" رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر، يوم الجمعة، بإن عدم الاستجابة لمناشدات المنظمة سوف يدفعها لإيقاف الكثير من خدماتها بداخل السودان .

عدم الاستجابة للمناشدات في السودان

كتب "تشاباجين" رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر من خلال منصة "إكس" :

"لا تزال الاحتياجات الإنسانية في السودان تتزايد يوم بعد يوم مع استمرار الصراع".

وأضاف أيضاً :

"الاستجابة لمناشدتنا كانت سيئة للغاية وقد نضطر إلى التوقف عن العديد من الخدمات في الأشهر المقبلة".

خروج المرافق الصحية في ود مدني عن الخدمة

وبوقت سابق من اليوم، أكدت نقابة أطباء السودان في بيان صادر لها ، إن كافة المرافق الصحية في مدينة ود مدني في ولاية الجزيرة قد خرجت عن الخدمة .

وأضافت في بيان صادر أن ود مدني هو يعتبر مركز رئيسي للخدمات الصحية وبالتالي فإن خروج المستشفيات عن الخدمة سوف يؤدي إلى انهيار كامل في المنظومة الصحية على جميع انحاء البلاد .

ثلاثة ملايين طفل في خطر

حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) يوم الخميس، من أن تقريباً حوالي ثلاثة ملايين طفل بداخل ولاية الجزيرة السودانية معرضون للخطر وذلك نظراً لتصاعد العنف بداخلها .

وأشارت لنزوح حوالي 150 ألف طفل على الأقل بداخل الولاية وانقطاع كافة المساعدات الإنسانية العاجلة عنهم .

تعليق المساعدات

أعلن برنامج الأغذية العالمية، يوم الأربعاء الماضي، بتعليق كافة المساعدات الغذائية مؤقتاً في أجزاء من ولاية الجزيرة بدولة السودان وذلك بسبب اتساع نطاق القتال في المنطقة .

وتمت الاشارة إلى وجود أزمة إنسانية قد رافقت اندلاع الصراع بين الجيش السوداني وبين قوات الدعم السريع في يوم 15 أبريل الماضي وذلك بعد العديد من الخلافات حول خطط دمج الدعم السريع في الجيش وذلك في إطار العمليات السياسية المدعومة دوليا والتي كان من المفترض أن تنتهي بإجراء انتخابات .

إقرأ أيضاً: الديوان الملكي السعودي | وفاة الأمير "محمد بن بدر بن فهد بن سعد ال سعود"

تابعنا علي Follow صحيفة الوسط at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام