الفريق الأمني المصري...مصر تستعد لاستلام القائمة السابعة للمحتجزين الإسرائيلين

تم التأكيد علي إن الفريق الأمني المصري القائم على إشراف عملية تبادل الأسرى والمحتجزين بين كلا من الجانب الفلسطيني والجانب الإسرائيلي يقوم بالاستعداد لاستلام قائمة جديدة من المحتجزين الإسرائيليين والذين من المقرر الإفراج عنهم، يوم الخميس، عقب الدخول في الهدنة الإنسانية لمرحلتها الثالثة بعد القيام بالإعلان عن تمديدها يوم واحد فقط .

مصر تستعد لاستلام دفعات جديدة

حيث تم التأكيد علي أن السلطات المصرية تستعد من خلال معبر رفح من أجل إدخال دفعات جديدة من المساعدات الإنسانية إلى داخل قطاع غزة وذلك مرور بمعبر العوجة بين دولة مصر ودولة إسرائيل .

وتابع الحديث بأن الدفعة تتكون من (200) شاحنة تم تحملها بعشرات الأطنان من الأغطية ومن الملابس ومن المواد الغذائية والأدوية والمستلزمات الطبية ومواد الإعاشة بالإضافة إلى سبعة شاحنات من الوقود تحمل كميات كبيرة من السولار وغاز الطهي .

وقد سجل الجانب المصري من خلال معبر رفح في يوم الأربعاء القيام بمغادرة 74 شخص من الفلسطينيين العالقين بالاضافة لدخول عشرة مصابين ومعهم تسعة مرافقين من اجل العلاج بالمستشفيات في شمال سيناء .

وتستمر العمليات في معبر رفح في استقبال عدد مبير من الاشخاص الفلسطينين العالقين الراغبين بالعودة للقطاع خلال فترة الهدنة، ويواصل مطار العريش القيام بإستقبال طائرات المساعدات الإنسانية القادمة من عدة منظمات دولية تشارك في تقديم المساعدات للفلسطينيين بداخل القطاع .

وقام المتحدث الرسمي بأسم وزارة الخارجية القطرية بتأكيد عن توصل كلا الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي إلى اتفاقات من أجل تمديد الهدنة بداخل قطاع غزة ليوم أخر إضافي وهوالخميس، بنفس الشروط السابقة، وهي إيقاف إطلاق النار، والعمل علي دخول المساعدات الإنسانية .

وأكد المتحدث بأسم وزارة الخارجية، في تصريحاته لوكالة الأنباء القطرية القيام باستمرار تكثيف المجهودات بهدف الوصول لإيقاف دائم لإطلاق النار بداخل قطاع غزة ، وأعلنت حركة حماس، يوم الخميس، من أجل تمديد الهدنة مع إسرائيل الي يوم أخر إضافي، حتي يصبح بذلك عدد أيام الهدنة منذ بداية يوم الجمعة هي سبعة أيام .

وصرحت الحركة في بيان صادر لها :

"تم الاتفاق على تمديد الهدنة ليوم سابع وهو اليوم الخميس".

وفي هذا السياق، قد أعلن الجيش الإسرائيلي بصباح يوم الخميس، بأنّ العمل بهذه التهدئة سوف يستمرّ لمواصلة الوسطاء مجهوداتهم لتمديدها حسب الإطار المنصوص عليه.

وصرح الجيش الاسرائيلي في بيان له أن :

"الهدنة العملياتية سوف تستمر في ظل المجهودات بين الوسطاء لمواصلة عملياتة إطلاق سراح الرهائن حسب الشروط المتّفق عليها بشكل مسبق بين الطرفين".

إقرأ أيضاً: القوات الإسرائيلية تقتحم عدة مدن بالضفة الغربية كأن الهدنة لم تصل إليهم

تابعنا علي Follow صحيفة الوسط at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام