الإتحاد الدولي لكرة القدم | إجراءات تأديبية بعد أحداث مباراة البرازيل والأرجنتين

صرح الاتحاد الدولي لكرة القدم ، يوم الجمعة الموافق 25 نوفمبر 2023، بأتخاذ مجموعة من الإجراءات التأديبية بحق الاتحاد البرازيلي والأتحاد الأرجنتيني، بعد شغب الجماهير الذي أدت إلى تأخير انطلاق المباراة بين المنتخبين في تصفيات كأس العالم 2026 .

اجراءات تأدبية بسبب مباراة البرازيل والأرجنتين

حيث تأخرت المباراة التي قامت بالجمع بين الغريمين اللدودين، يوم الثلاثاء الموافق 21 نوفمبر 2023 ،على ملعب ماراكانا في (ريو دي جانيرو) ، والتي قامت فيها الأرجنتين بالفوز 1-0، وتم تأخير المباراة لنصف ساعة، وذلك بعد اندلاع عدة مواجهات عنيفة بين مشجعين كلا الطرفين .

ودخل ملعب ماراكانا الشهير في حالة من الفوضى قبل بدء المباراة، وحاول اللاعبون القيام بإقناع الجماهير بإيقاف الإشكال، وتقدم ليونيل ميسي قائد فريق الأرجنتين زملاءه الذين توجهوا لغرفة تبديل الملابس، ولم يعودوا إلا بعد انتهاء أعمال العنف والشغب .

وأكد الاتحاد الدولي في بيان صادر له :

"يمكن للفيفا أن يؤكد أن لجنته التأديبية بدأت إجراءات ضد الاتحادين البرازيلي والأرجنتيني لكرة القدم".

وتواجه دولة البرازيل عقوبات بسبب كافة الانتهاكات المحتملة للمادة 17 من القانون الخاص بالانضباط في الفيفا، ونظام الأمن في المباريات .

وايضاً تواجه الأرجنتين التي ألحقت الخسارة بفريق البرازيل على أرضها في التصفيات المؤهلة إلى لكأس العالم ، وعقوبات إزعاج الجماهير وعقوبة تأخر انطلاق المباراة .

ومن المحتمل أن يتعرض كلا من البلدان لغرامات مالية وذلك بالإضافة إلى خوض المباريات الدولية على أرضهم مع إغلاق جزئي أو أغلاق كلي لملعبيهم ، وهما عقوبتان أكثر شيوعا .

وتتصدر دولة الأرجنتين ترتيب التصفيات في أميركا الجنوبية بفارق 15 نقطة من ستة مباريات، وقد تلقت البرازيل الخسارة الثالثة في التصفيات الحالية وأيضاً تراجعت في ترتيبها إلى المركز السادس بفارق سبعة نقاط من أصل 18 .

إقرأ أيضاً: موعد مباراة الهلال ضد الحزم في دوري روشن السعودي للمحترفين..موسم 2023-2024

تابعنا علي Follow صحيفة الوسط at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام